الرئيسية 
 عن اليمن 
 الحكومة اليمنية 
 معلومات قطاعية 
 عن المركز 
 خدمات الموقع 
مؤتمر الحوار الوطني الشامل
الموقع الفرعي الخاص بالسياحة
فيلم وثائقي عن المركز الوطني للمعلومات
">طباعة الصفحة خارطة الموقع الموقع الرئيسي / المحتوى المعلوماتي / الزراعة

التهجين التبادلي وتقدير المعالم الوراثية والارتباطات الوراثية والمظهرية بين الصفات لسلالات نقية من الذرة الصفراء

الباحث:  د/ محمد حميد ياسين عبدالله الأسودي
الدرجة العلمية:  دكتوراه
تاريخ الإقرار:  2002
نوع الدراسة:  رسالة جامعية

الملخص :

نفذت تجربة حقلية في قسم المحاصيل الحقلية – كلية الزراعة – جامعة    بغداد في الموسمين الربيعي والخريفي وللعامين 1999 و 2000 . كان الهدف من هذه الدراسة استنباط هجن فردية من الذرة الصفراء وتقدير نسب قوة الهجين وتقويم ثمان سلالات نقية هي (1) IPA2 ، (2) IPA 7 ، (3) IPA 21 ، (4) IPA 12 ، (5) 71 ،   (6) IPA 9 ، (7) IPA 3 و (8) IPA 14 ، وتقدير قابليتها الائتلافية العامة والخاصة مع   بعض المعالم الوراثية . في الموسم الربيعي 1999 تم إكثار السلالات النقية المتوفرة وأجريت التهجينات التبادلية باتجاه واحد في الموسم الخريفي 1999 . نفذت تجربة مقارنة للهجن الفردية وآبائها في الموسمين الربيعي والخريفي 2000 باستعمال تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاثة مكررات وتمت خدمة التربة والمحصول حسب التوصيات العلمية وكانت النتائج كالتالي :-

أظهر التحليل الإحصائي والوراثي وجود فروق معنوية بين التراكيب    الوراثية (الآباء + هجنها التبادلية) في جميع الصفات المدروسة في الموسمين ما عدا صفتي التزهير الذكري والأنثوي في الموسم الربيعي 2000 . كما أظهر عدد من  الهجن التبادلية قوة هجين موجبة ومعنوية بالاتجاه المرغوب في الصفات المدروسة . تفوق الهجين (1X7) بالتبكير في صفتي التزهير الذكري والأنثوي في الموسم الربيعي فيما تفوق الهجين (3X7) في هاتين الصفتين في الموسم الخريفي . تفوق الهجين    (5X8) في الموسم الربيعي بإعطائه أعلى متوسطات لصفات عدد الحبوب بالصف (35.00 حبة ) ، عدد الحبوب بالعرنوص ( 656.00 حبة ) ، وحاصل النبات ( 99.53 غم ) ، وفي الموسم الخريفي تفوقت الهجن (3X5) ، (4X7) و (1X3) بإعطائها أعلى متوسطات لصفات عدد الحبوب بالصف (43.13) وعدد الحبوب بالعرنوص (700.33 حبة ) وحاصل النبات ( 181.60غم ) للهجن الثلاثة على التوالي، كما تفوق الهجين (2X8) في الموسم الربيعي بإعطائه أعلى متوسطات لثلاث صفات هي عدد    العرانيص بالنبات (1.53) عرنوص ، وارتفاع النبات (171.00سم) ووزن 300 حبة (84.33غم) في حين أعطت الهجن (2X8) ، (4X7) و (1X2) أعلى متوسطات لهذه الصفات في الموسم الخريفي . تفوق الهجينان (4X8) و (3X8) في صفة ارتفاع العرنوص في الموسمين الربيعي والخريفي على التوالي .

ب

تفوق الهجينان (1X3) و (3X6) في صفة المساحة الورقية في الموسمين الربيعي والخريفي على التوالي .

أظهرت النتائج أن قيم قوة الهجين كانت معنوية لمعظم الصفات قيد الدراسة وفي الموسمين الربيعي والخريفي 2000 إشارة إلى تأثيرات السيادة التامة والسيادة الفائقة للجينات التي تتحكم في توارث هذه الصفات . بلغت أعلى قوة هجين في صفة حاصل النبات في الهجينين (5X8) و (5X7) في الموسمين الربيعي والخريفي على التوالي .

أوضح التحليل الوراثي للدراسة أن متوسط مربعات قابلية الائتلاف العامة (GCA) والخاصة (SCA) للهجن التبادلية كانت عالية المعنوية في أغلب الصفات المدروسة وفي موسمي الدراسة الربيعي والخريفي 2000 ، باستثناء التزهير الذكري والأنثوي في الموسم الربيعي .

كان تأثير القابلية الائتلافية العامة معنوياً في جميع الصفات المدروسة وقد أظهرت السلالات (5) و (3) و (7) تأثيراً ائتلافياً عالياً وبالاتجاه المرغوب في    صفات ارتفاع العرنوص وطول العرنوص ، عدد الصفوف ، وعدد الحبوب بالصف وعدد الحبوب بالعرنوص وحاصل النبات في الموسمين الربيعي والخريفي 2000 .

كانت تأثيرات قابلية الائتلاف الخاصة للهجن معنوية في معظم الصفات وقد تميز الهجين (5X8) بإظهار افضل تأثير ائتلافي خاص في أربع صفات هي ارتفاع النبات ، وعدد الحبوب بالصف وعدد الحبوب بالعرنوص وحاصل النبات ، وتميزت الهجن (1X4) ، (1X3) ، (1X6) و (2X8) بأفضل تأثير ائتلافي لصفات ارتفاع   العرنوص ، المساحة الورقية عدد العرانيص بالنبات ووزن 300 حبة وذلك في    الموسم الربيعي في حين أظهر الهجين (4X7) أعلى تأثير ائتلافي خاص في الموسم الخريفي لثلاث صفات هي التزهير الأنثوي ، عدد الصفوف بالعرنوص وعدد    الحبوب بالعرنوص ، وتميز الهجين (1X2) في صفتي وزن 300 حبة وحاصل النبات كانت درجة السيادة أعلى من الواحد صحيح في جميع الصفات ماعدا صفتي التزهير الذكري والأنثوي في الموسم الربيعي ، وقد بلغ أعلى معدل لدرجة السيادة في صفة المساحة الورقية في الموسم الخريفي 2000 والذي بلغ 6.08 .

وجدت اختلافات في نسبتي التوريث للصفات المدروسة ، إلا أن نسبة   التوريث بالمعنى الواسع كانت مرتفعة في جميع الصفات وكانت نسبة التوريث   بالمعنى الضيق منخفضة في جميع الصفات في الموسمين ماعدا صفات طول  العرنوص وعدد الصفوف بالعرنوص ووزن 300 حبة في الموسم الربيعي.

ج

كانت نسبة التوريث بالمعنى الواسع والضيق لحاصل الحبوب غم / نبات  %96) و (%12 و ( %96 و %5) في الموسمين الربيعي والخريفي على التوالي .

يلاحظ من الدراسة أن أغلب الصفات المدروسة كانت تحت تأثير السيادة والسيادة الفائقة للجينات التي تسيطر على تلك الصفات ويدل ذلك على أن طريقة التهجين هي الأكثر ملائمة في تحسين تلك الصفات .

درست الارتباطات الوراثية و المظهرية بين الصفات المختلفة  و لوحظ أن أعلى ارتباط وراثي بين الحاصل و عدد الحبوب بالعرنوص و عدد الحبوب بالصف الذي أعطى معامل ارتباط بلغ 0.97  و 0.98 للصفتين على التوالي وذلك في الموسم الربيعي و في الموسم الخريفي لوحظ أن أعلى ارتباط وراثي و مظهري في الحاصل مع عدد الحبوب بالصف و الذي بلغ 0.93 و 0.76 على التوالي.

وجد ارتباط وراثي ومظهري موجب مع معظم الصفات في الموسمين الربيعي والخريفي باستثناء الارتباط الوراثي والمظهري السالب مع صفتي التزهير الذكري والأنثوي في الموسمين .

يعد الهجين (5X8) من الهجن الواعدة في الموسم الربيعي والهجين (4X7) و(1X3) في الموسم الخريفي ، وعليه نقترح تطبيق تجارب مقارنة مع بعض التغيرات الأخرى مثل الكثافة النباتية وكميات الأسمدة ومواعيد الزراعة في مناطق مختلفة من القطر لتحديد الهجين المتفوق



عن اليمن.. أدلة تهمك قواعد بيانات خدمات تفاعلية

شروط الاستخدام  |  خدمات الموقع  |  تواصل معنا

Copyright © National Information Center 2014 All Rights Reserved

Designed By : Website Department