الرئيسية 
 عن اليمن 
 الحكومة اليمنية 
 معلومات قطاعية 
 عن المركز 
 خدمات الموقع 
مؤتمر الحوار الوطني الشامل
الموقع الفرعي الخاص بالسياحة
فيلم وثائقي عن المركز الوطني للمعلومات
">طباعة الصفحة خارطة الموقع الموقع الرئيسي / المحتوى المعلوماتي / الزراعة

تأثير استخدام التقنيات الحديثة على إنتاج السمان الياباني

الباحث:  د / عدنان على عبد القادر محمد
الدرجة العلمية:  دكتوراه
الجامعة:  جامعة الإسكندرية
بلد الدراسة:  مصر
لغة الدراسة:  العربية
تاريخ الإقرار:  غير مبين
نوع الدراسة:  رسالة جامعية

الملخص :

اجريت هذه الدراسة بمعمل ابحاث السمان الياباني بقسم الانتاج الحيوني والسمكى- كليه الزراعة- سابا باشا جامعه الاسكندريه خلال الفترة من 2007 حتى 2008 وذلك لدراسه تاثير الحقن بالمادة الوراثية DNA  وجين النمو–المعزوله من الغدة النخاميه لامهات دجاج اللحم (هابارد) والبط المسكوفى-  في بيض السمان الياباني (السمان البني والسمان الذهبي ) المخصب عند عمر 72 ساعة من بدايه عملية التفريخ على معدل النمو ونسبه وصفات الدم الهيماتولوجية والبيوكيميائية وصفات الذبيحه ومعدل انتاج البيض وجودة البيض خلال تتبعها على مدى الجيل الاول والثاني لتتبع انتقا ل الصفات الوراثية . كما تم دراسة فحص البروتين بطريقه التفريد الكهربائي للتأكد من الاختلافات الناتجة عن الحقن بالمادة الوراثية DNA  وجين النمو.

 

أوضحت النتائج المتحصل عليها ما يلى:

1. حقن الحمض النووى DNA وجين النمو من كل من امهات دجاج اللحم HB والبط المسكوفى MD عند مستوى (20 , 40 نانوجرام) ادى الى تحسن معنوى  (P < 0.05) في وزن جسم السمان البني في الفترة من عمر الفقس وحتى عمر ستة أسابيع ولكن لم يظهر هذا التحسن على السمان الذهبي . وقد لوحظ تأثير معنوى لسلاله السمان على معدل المتوسط العام لوزن الجسم حيث وجد ان السمان البني المحور وراثيا تفوق عن السمان الذهبي عند عمر 2و4 أسابيع بمعدل 11.7 و8.9 % خلال الجيل الأول (سجل وزن جسم السمان البني 86.74 و169.75 جم عند عمر 2و4 أسابيع على التوالي وبينما الأوزان المقابلة فى السمان الذهبي كانت 77.66 و155.85 جم) .

2. على عكس النتائج التى تحصل عليها فى الجيل الأول فقط لوحظ زيادة معنوية (P < 0.05) فى أوزان السمان الذهبي المحور بواسطة حقن الDNA اوالجين باى من مستوى الجرعات المستخدمة فى الجيل الثاني اعتبارا من الفقس وحتى عمر ستة اسابيع وذلك مقارنة مع مجموعة الشاهد. وعلى ذلك فقط وجد ان هناك استجابة ايجابيه فى وزن جسم السمان الذهبي نتيجة للتحور الوراثي عند جميع الأعمار المدروسة (1.94 – 31.57 ) بينما كانت الاستجابة فى السمان البني سلبيه.

3. لوحظ نفس الاتجاه بالنسبة لمعدل النمو النسبي RGR حيث وجد انه لم تكن هناك زيادة معنوية فى معدل نمو السمان الذهبي مقارنه بمجموعة الشاهد خلال الجيل الأول بينما لوحظ زيادة معنوية فى معدل نمو السمان البني مقارنه مع السمان الذهبي اومجموعة الشاهد

4. وعلى العكس وجد ان حقن الحمض النووي DNA وكذلك الجين في بيض السمان الذهبي لم يؤثر على معدل الزيادة في النموRGR خلال الجيل الثاني ولكن هذا الحقن ادى الى تحسين في السمان البني حيث لوحظ استجابة موجب في معدل النموالنسبي نتيجه لعملية التحوير في السمان البني الناتج من حقن الحمض النووي لامهات الدجاج والبط المسكوفي اوالجين عند عمر 2-4 اسابيع (21.96 & 10.23) &( 18.96 & 10.04) على التوالي بينما كانت عند عمر 4-6 اسبيع (6.86 & 2.99 ) والناتجة من حقن الحمض النووي لأمهات دجاج اللحم والبط المسكوفي بينما كانت (0.29) للناتجة من حقن الحمض النووي لأمهات دجاج اللحم عند عمر 0-6 أسابيع.وبالنسبة للسمان الذهبي فان عملية التحوير أدت الى استجابة بمقدار اقل بكثير ويتراوح مابين (0.25-6.82).

5. لوحظ تحسن واضح في عدد بيض السمان الذهبي الناتج خلال ال 45 يوم الاولى نتيجه لحقن الحمض النووي من البط المسكوفي وذلك في الجيل الاول مقارنه مع المحقون بالحمض النووي من امهات اللحم (33.3 مقابل 24.75) وذلك على اساس المتوسط العام. وعكس هذه النتائج وجدت بالنسبه لصفة كتلة البيض حيث وجد ان حقن الحمض النووي من امهات اللحم تفوق على الحمض النووي من البط المسكوفي (424.26 مقابل 303.93). وبالاضافه الى ذلك فان حقن جين دجاج أمهات اللحم حقق زياده مقدارها 50% في عدد البيض( 32.4 بيضه & وكتلة البيض 420.88 جم) وذلك مفارنه مع حقن الجين من البط المسكوفي (21.61 بيضه & وكتلة البيض 261.58 جم على التوالي).

6. تبيين ان حقن (40 نانوجرام) من جين البط المسكوفي ادى الى زيادة في عدد وكتلة البيض المحور (33.3 بيضه & 436.9 جم) مقارنه بنفس الجرعة من جين أمهات اللحم (19.8 بيضه &240.17 جم) خلال الجيل الاول. وقد لوحظ هذا الاتجاه مع السمان الذهبي خلال الجيل الثاني (36.0 بيضه & 490.32 جم مقابل 22.5 بيضه & 296.78 جم).

7. ظهرت استجابة موجبه في عدد وكتلة بيض السمان البني (2.25 & 18.72) نتيجة حقن جين أمهات اللحم وبينما كانت الاستجابة (6.3 &48.23) نتيجة حقن الحمض النووي للبط المسكوفي. بينما كانت الاستجابه موجبه في عدد بيض السمان الذهبي نتيجة للحقن بالحمض النووي للبط المسكوفي (4.05) وجين البط المسكوفي (4.95).

8. تفوق معامل شكل البيض في السمان الذهبي المحور وراثيا والمعامل بالماده الوراثيه الماخوذه من دجاج امهات اللحم خلال كل من الجيل الاول والثاني (79.31 & 78.8) مقارنه بالسمان البني (77.63 & 76.15). بينما لوحظ هذا التفوق في الوزن النسبي لقشرة البيضه خلال الجيل الاول فقط (14.92 مقابل 331.88 ).

9. أوضحت النتائج ان السمان الذهبي  اكثر تباينا نتيجة لعملية التحور مقارنه بالسمان البني أثناء الجيل الأول. ووجد ان سمك قشرة البيضه زاد بمقدار 10.6% نتيجة الحقن بجين أمهات دجاج اللحم تركيز (20 نانوجرام) مقارنه بتركيز (40 نانوجرام) (0.229 مقابل 0.207 ملليمتر) خلال الجيل الاول بينما حقن الحمض النووي المأخوذ من البط المسكوفي حسن نسبة وزن بياض البيض بصورة معنوية مقارنه بالجين المأخوذ من البط المسكوفي (54.79 مقابل 52.96%) وكان معدل التحسن 3.8 %.

10. أدي الحقن بالحمض النووي الماخوذ من البط المسكوفي الى زيادة في والوزن النسبي لقشرة البيض لكل من السمان البني والذهبي خلال الجيل الاول (14.9 & 15.23 %) عن الحقن بالحمض النووي المأخوذ من أمهات دجاج اللحم (13.88 & 14.92 %) على التوالي. بينما حقن ألجين المأخوذ من البط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) ادي الى زيادة في الوزن النسبي لصفار البيض بالسمان الذهبي (32.64 %) مقارنه بحقن الحمض النووي للبط المسكوفي بتركيز (20 نانوجرام) (30.29 %) خلال الجيل الثاني.

11. أدى الحقن بالحمض النووي للبط المسكوفي الى تحسن معنوي في تركيز الجلوبيولين في سيرم دم السمان الذهبي على أساس المتوسط العام مقارنه بمثيله عند حقن الحمض النووي لأمهات دجاج اللحم (4.11 مقابل 2.60 جم/100 مل).

12. أدى حقن ألجين من أمهات دجاج اللحم في السمان الذهبي الى زيادة في تركيز الدهون الكلية خلال الجيل الاول على أساس المتوسط العام وذلك مقارنه بحقن الحمض النووي لأمهات دجاج اللحم (2191.62 مقابل 1093.09 ملجم/ لتر).

13. سيرم دم السمان البني الناتج من حقن جين أمهات دجاج اللحم بتركيز (40 نانوجرام) احتوى على تركيزمن الدهون الكليه خلال الجيل الاول مقارنه بالسمان الذي تم حقنه بجين البط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) (2132.13 مقابل 1073.87 ملجم/ لتر) بينما حقن الحمض النووي بتركيز (20 نانوجرام) ادى الى زيادة ملحوظه في تركيزالدهون الكليه مقارنه بحقن كل من الحمض النووي والجين بتركيز(40 نانوجرام) من البط المسكوفي (2141.74 مقابل 677.48 و1073.87 ملجم/ لتر) على التوالي.

14. تضاعف تركيز انزيم الفوسفانيز القاعدي في سيرم دم الجيل الثاني للسمان البني المحور بحقن جين امهات دجاج اللحم تركيز (20 نانوجرام) (222.43 وحده/ لتر)؛ وحقن جين البط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) (232.70 وحده/ لتر) مقارنه مع السمان المحور بتركيز (40 نانوجرام) من جين أمهات دجاج اللحم (110.90 وحده/ لتر).

15. أدى الحقن بالحمض النووي من امهات دجاج اللحم بتركيز (40 نانوجرام) الى مضاعفة تركيز الكوليسترول في سيرم دم السمان المحور وراثيا في الجيل الثاني (300.39 ملجم/ 100 مل) بينما انخفض في السمان المحور وراثيا بحقن (40 نانوجرام) بجين أمهات دجاج اللحم (168.08 ملجم/ 100مل).

16. ظهر التأثير لسلالة السمان عند قياس تركيز ال GPT نتيجة لحقن الحمض النووي من البط المسكوفي حيث تفوق السمان البني المحور وراثيا عن السمان الذهبي المحور وراثيا خلال الجيل الاول (31.62 مقابل 16.52 وحده/ لتر). كما لوحظ ان حقن الحمض النووي من أمهات دجاج اللحم بتركيز (40 نانوجرام) ادى الى زيادة تركيز ال GPT في السمان البني (64.61 وحده/لتر) مقارنه بحقن ذات الحمض النووي بتركيز (20 نانوجرام) (17.63 وحده/لتر) وحقن ألجين من أمهات دجاج اللحم تركيز (40 نانوجرام) (18.36 وحده/لتر) خلال الجيل الأول بينما كانت القيم خلال الجيل الثاني (37.12 مقابل 21.03 , 24.26 وحده/لتر) على التوالي.

17. لوحظ تفاعل بين كل من ألسلاله والمادة الوراثية والأجيال حيث وجد ان حقن الحمض النووي من أمهات دجاج اللحم ادى الى زيادة ال GPT من السمان البني مقارنه مع السمان الناتج من حقن الحمض النووي من البط المسكوفي وجين أمهات دجاج اللحم خلال الجيل الاول (41.12 مقابل 29.12, 22.12 وحده/لتر)؛ وبينما ادى حقن (20 نانوجرام) من جين امهات دجاج اللحم الى تضاعف تركيز الGPT في السمان الذهبي مقارنه بحقن (40 نانوجرام) جين أمهات دجاج اللحم (30.08 مقابل 15.64 وحده/لتر) وذلك خلال الجيل الثاني.

18. أوضحت النتائج ان الحقن بتركيز (40 نانوجرام) جين البط المسكوفي ادى الىزيادة في تركيزال GPT بثلاثه مرات مقارنه مع السمان المحور بحقن الحمض النووي من البط المسكوفي بنفس الجرعه (141.84 مقابل 52.57 وحده/ لتر) خلال الجيل الاول وفي الجيل الثاني مقارنه مع السمان المحور بحقن جين امهات دجاج اللحم (130.48 مقابل 50.78 وحده/لتر).

19. لم يكن التأثير على هيماتولوجي الدم وتمييز عدد كريات الدم البيضاء راجع الى التفاعل بين كل من سلالة السمان والأجيال بل أيضا يرجع الى مصدر المادة الوراثيه عند حقنها بمستويات مختلفة. ففي الجيل الاول وجد ان تمييز عدد كريات الدم في السمان البني المحور وراثيا يعود الى:

أ-   حقن الحمض النووي من البط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) مقارنه بالحقن بتركيز (20 نانوجرام) أدى الى زيادة الخلايا الحمضية من 9.0 مقابل 7.33 ؛ الخلايا القاعدية من 9.75 مقابل 8.17.

ب- الحقن بالحمض النووي من البط المسكوفي بتركيز (20 نانوجرام) مقارنه بحقن الجين بتركيز (40 نانوجرام) من البط المسكوفي ادى الى زيادة الخلايا القاعدية (8.17 مقابل 7.0) ؛ وحقن الحمض النووي من أمهات دجاج اللحم بتركيز(20 نانوجرام) ادى الى زيادة واضحه في نشاط الخلايا الالتهاميه (24.50 مقابل 21.25).

ج- السمان المحور بحقن جين البط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) مقارنه بالذي حقن بالحمض النووي من البط المسكوفي (20, 40 نانوجرام) أدى إلى زيادة الخلايا المتعادلة (35.5 مقابل 31.33 , 28.5) ووجد ان هذا السمان عند مقارنة مع السمان الناتج من حقن بيض السمان بجين أمهات دجاج اللحم بتركيز (40 نانوجرام) وكذلك الحمض النووي للبط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) ادى الى زيادة الخلايا الالتهاميه ( 24.83 مقابل 22.00, 21.74).

د-  حقن جين أمهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) مقارنه بتركيز (40 نانوجرام) ادى الى زيادة الخلايا القاعديه (7.83 مقابل 6.83) ؛ وكذلك عند مقارنة حقن جين امهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) مع الحمض النووي لامهات دجاج اللحم بتركيز( 20 نانوجرام) وحقن جين البط المسكوفي بتركيز (40 نانوجرام) ادى الى زيادة في عدد الخلايا الدم البيضاء الاحادية.

ھ - حقن الحمض النووي الماخوذ من امهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) مقارنه بتركيز (40 نانوجرام) وكذلك مقارنه مع جين امهات دجاج اللحم (40 نانوجرام) ادى الى زيادة الخلايا الليمفاويه (53.38 مقابل 50.17, 49.67).

20.   ظهر تباين فى عدد كريات الدم خلال الجيل الاول فى السمان الذهبي حيث كانت كالتالي:

  أ-  الحقن بالحمض النووى من البط المسكوفى بتركيز(20 نانوجرام) والجين من البط المسكوفى بتركيز (40 نانوجرام)  وكذلك الحقن بجين أمهات دجاج اللحم بتركيز( 40 نانوجرام)  ادى الى تباين فى عدد كريات الدم الحمراء وذلك بالمقارنة بحقن الحمض النووى المحقون من البط المسكوفى بتركيز( 40 نانوجرام) (1.88 , 1.82 , 2.07 مقابل 1.38).

ب- الحقن بجين البط المسكوفى والحمض النووى من امهات دجاج اللحم بتركيز( 40 نانوجرام) (23.5 , 24.25 ) ادى الى تباين فى كريات الدم البيضاء مقارنه بحقن الحمض النووى المأخوذ من البط وامهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانزجرام) وكذلك حقن جين امهات اللحم بتركيز (40 نانوجرام) (21.5, 21.67, 22.38 ).

ج- الحقن بجين امهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) والحمض النووى بتركيز (40 نانوجرام) ادى الى زيادة عدد الخلايا الحامصيه( 10.0, 10.5) مقارنة بحقن الحمض النووى المأخوذ من أمهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) (8.17).

د- حقن جين امهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) ادى الى تباين فى عدد الخلايا المتعادلة (32.75 ) مقارنة بالمحقونه بالحمض النووى والجين المأخوذ من أمهات دجاج اللحم بتركيز (40 نانوجرام) (27.67 , 28.63 ).

- حقن الحمض النووى من امهات دجاج اللحم بتركيز (20 نانوجرام) ادى الى تباين بالنسبه المئويه لخلايا الدم المرصوصه مقارنه بحقن الحمض النووى الماخوذ من امهات اللحم بتركيز(40 نانوجرام) (31.67 مقابل 27.63 %).

و- حقن الحمض النووى من امهات دجاج اللحم بتركيز(20 , 40 نانوجرام) ادى الى تباين فى عدد الخلايا اللمفاويه مقارنه بحقن جين امهات دجاج اللحم بتركيز(20 نانوجرام) ( 52.0, 51.63 مقابل 48.50 ).

ز- حقن جين البط المسكوفى بتركيز(40 نانوجرام) ادى الى زيادة نشاط الخلايا الالتهامية مقارنه بحقن الحمض النووى المأخوذ من البط المسكوفى بتركيز(20 نانوجرام).

21 - هر تباين اقل فى الجيل الثاني فى العد التمييزى لخلايا الدم فى السمان المحور وراثيا وكان هذا التباين فى السمان الذهبي على النحو التالي:

أ-   حقن جين امهات دجاج اللحم بتركيز(20 نانوجرام) اظهر تباين فى عدد كريات الدم البيضاء مقارنة  بالمحقون بالحمض النووى من أمهات دجاج اللحم بتركيز(40 نانوجرام) (25.00 مقابل  22.88. (

ب-  حقن جين البط المسكوفى بتركيز(40 نانوجرام)والحمض النووى لامهات دجاج اللحم بتركيز(20 نانوجرام) (2.47 , 2.14 ) ادى الى زيادة نشاط الخلايا الالتهاميه مقارنه بالمحقون بجين امهات دجاج اللحم بتركيز(20 نانوجرام) (2.05) وحمض نووى من البط المسكوفى بتركيز(20 نانوجرام) (1.66).

ج- حقن جين أمهات دجاج اللحم بتركيز(40 نانوجرام) (3.5) أدى الى تباين فى الخلايا الأحادية مقارنة بالمحقون بجين بط مسكوفى بتركيز(40 نانوجرام) وجين أمهات اللحم بتركيز(20 نانوجرام) وحمض النووى بتركيز(20 , 40 نانوجرام) (2.17 , 1.5 , 1.38 ).

22.  من ناحيه اخرى ظهر تفاوت فى السمان البني فى عدد الخلايا اللمفاوية حيث كان المحقون بجين أمهات دجاج اللحم بتركيز(40 نانوجرام) (60.00) مقارنه بالمحقون حمض نووى من البط المسكوفى بتركيز(40 نانوجرام) وجين امهات اللحم بتركيز(20 نانوجرام) وكذلك المحقون بالحمض النووى من امهات اللحم بتركيز(40 نانوجرام) (53.83 , 53.33 , 56.5 ) على التوالى. بينما ادى حقن الحمض النووى والجين من أمهات اللحم بتركيز(40 نانوجرام) (8.83 , 8.5 ) الى ظهور تفاوت فى عدد الخلايا القاعديه مقارنه بالمحقون بحمض نووى من أمهات اللحم وكذلك بالمحقون من البط المسكوفى بتركيز(40 نانوجرام)(7.5 , 7.83 ).

23.  حقن جين البط المسكوفى بتركيز(40 نانوجرام) ادى الى زيادة نسبة فقس البيض المخصب للسمان البني فى الجيل الاول بنسبة (51.43%) وللسمان الذهبي بنسبة(60.0) .بالاضافه الى ذلك فقد ادى حقن الحمض النووى من اى من المصدرين (أمهات اللحم+البط)الى انخفاض نسبة الفقس فى السمان الذهبي خلال الجيل الاول (7.41 ,   12.0 % ).

24. كانت اقل نسبة النفوق (0.00) فى المحقون جين أمهات اللحم بتركيز (40 نانوجرام) والمحقون حمض نووى من البط المسكوفى بتركيز (40 نانوجرام) وذلك فى السمان البني بينما كانت نسبة النفوق (صفر) فى السمان الذهبى فى المحقون حمض نووى من امهات اللحم بتركيز (40 نانوجرام) والمحقون حمض نووى من البط المسكوفى بتركيز (20 نانوجرام) وكذلك حقن جين البط المسكوفى بتركيز(40 نانوجرام) وذلك خلال الجيل الاول .ولكن كانت اعلى نسبة نفوق قد سجلت في كنترول السمان الذهبي خلال نفس الجيل الأول (23.81%) وكذلك فى المجموعة المحقونه جين أمهات اللحم بتركيز (40 نانوجرام) فى السمان الذهبي خلال الجيل الثاني (29.52 ± 14.26%).

25.  تأكد من تحليل البروتين بالتفريد الكهربائي بان هناك اختلافات واضحة بين السمان المحور وراثيا ومجموعة الشاهد (الكنترول).

26. خلصت هذه الدراسه ان السمان المحور وراثيا يمكن إنتاجه بحيث تظهر فيه نشاط هرمون النمو الخاص بأمهات دجاج اللحم اوالبط المسكوفى وهذا الهرمون أنشط من هرمون النمو فى السمان.  



عن اليمن.. أدلة تهمك قواعد بيانات خدمات تفاعلية

شروط الاستخدام  |  خدمات الموقع  |  تواصل معنا

Copyright © National Information Center 2014 All Rights Reserved

Designed By : Website Department