الرئيسية 
 عن اليمن 
 الحكومة اليمنية 
 معلومات قطاعية 
 عن المركز 
 خدمات الموقع 
مؤتمر الحوار الوطني الشامل
الموقع الفرعي الخاص بالسياحة
فيلم وثائقي عن المركز الوطني للمعلومات
">طباعة الصفحة خارطة الموقع الموقع الرئيسي / المحتوى المعلوماتي / الإدارة والمحاسبة

صنع السياسات العامة في المنظمات الإقليمية والدولية دراسة تطبيقية على جامعة الدول العربية

الباحث:  أ / جميل عبد الله يحيى الغيثي
الدرجة العلمية:  ماجستير
الجامعة:  أكاديمية السادات للعلوم الإدارية
الكلية:  أكاديمية السادات
القسم:  الإدارة العامة
بلد الدراسة:  مصر
لغة الدراسة:  العربية
تاريخ الإقرار:  2006
نوع الدراسة:  رسالة جامعية

الفصل الأول : الإطار العام للدراسة

مقدمـــــة:

 

    شكلت التحديات الاقتصادية على مستوى الأفراد وعلى مستوى الدول الهم الأكبر, وهى كذلك منذ بداية الخليقة وسوف تستمر حتى يرث الله الأرض ومن عليها .

    ومرد ذلك إلى ما يعرف بالمشكلة الاقتصادية المتمثلة فى نقص الموارد مع تزايد مستمر فى الحاجات.

    ولهذا فإن الإنسان سوف يستمر فى العمل على تحسين إمكانياته للوصول إلى أقصى إشباع ممكن لحاجاته .

 

    ويأتى تحرك جامعة الدول العربية لإقامة منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى فى هذا الإطار, هذا القرار العربى الذى أخذ حظه فى التنفيذه , حيث تؤكد تقارير الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أن الدول العربية الأعضاء فى منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى أوفت بالتزاماتها وأن الجدار الجمركى قد أصبح صفراً ابتداء من 1/1/2005([1]).

 

    هذه المنطقة جاءت بعد مخاض طويل بدأ عام 1945 (تأريخ إنشاء جامعة الدول العربية) ثم ما تلاه من اتفاقيات مثل : معاهدة الدفاع المشترك والتعاون الاقتصادى, اتفاقية الوحدة الاقتصادية, السوق العربية المشتركة, ......

 

 

    يشار هنا إلى أهمية دور العوامل البيئية الداخلية والخارجية فى الوصول بالإرادة السياسية للحكومات العربية إلى مرحلة اتخاذ قرارها فى قمة القاهرة 1996 بتكليف المجلس الاقتصادى والاجتماعى باتخاذ الإجراءات الخاصة بإقامة منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى ، وهى خطوة وإن تأخرت تستحق أن نتوقف أمامها وذلك للتأثيرات العظيمة التى يمكن أن تخلقها إن أعطيت ما تحتاجه من مقومات النجاح .

    ويعتقد الباحث أن مجهودات جامعة الدول العربية الخاصة بتحويل إدارة المنطقة إلى مؤسسة مستقلة تعمل بمعزلٍ عن التأثيرات السياسية  , بالإضافة إلى دعم تواجد القطاع الخاص والمؤسسات غير الحكومية من العوامل التى ستساعد على نجاح المنطقة.

 

أولا :  مشكلة الدراسة : -

برغم الموجات المتلاحقة من التغيرات التي شهدها العالم منذ تأسيس جامعة الدول العربية في 22 مارس 1945 إلا أنها استطاعت أن تصمد في وجه المتغيرات على الساحة العربية والدولية .

 

        والدور الذي تلعبه الجامعة كأداة لتنسيق المصالح العربية هام للغاية , خاصة وأن الحجم الهائل والمتشابك من المصالح الذي يجب أن تتعامل معها الجامعة وفي ظل بيئة داخلية وخارجية عربية وإقليمية ودولية مليئة بالمتناقضات , كبير للغاية .

 

        ان الحاجة إلى صنع سياسات عامة رشيدة تبدو على درجة عالية من الأهمية للوصول إلى درجة الرشاد في استغلال الإمكانيات العربية لمواجهة التحديات المتعاظمة في مختلف المجالات , ففي المجال السياسي تبدو الصورة جلية فلم تعد فلسطين الدولة العربية الوحيدة الواقعة تحت الاحتلال .

 

        والتهديدات الدولية لكافة الدول العربية هي التحدي الأبرز الذي يواجه الأمة العربية, هذا بالإضافة إلى الثورة التكنولوجية التى تضع الدول العربية في تحدٍ كبير إذ أنها توسع الهوة بين العرب والعالم كل يوم تقريباً .

 

        وتأتي العولمة GLOBALIZITION   لتفرض على الأمة العربية تحديات محلية إضافية, فكل بلد عربي تواجهه تحديات تحقيق التنمية واللحاق بمجتمع المعلومات .

                       

       و فى ظل هذه التحديات تواجه الجامعة العربية تحديات داخلية تتعلق. بصلاحيات أجهزتها ومهامها , علاقة الأمانة العامة بالمنظمات العربية المتخصصة , صلاحيات الأمين العام ونظام القرارات في الجامعة .

        كل هذه التحديات في البيئة الخارجية والقطرية والتحديات في البيئة الداخلية لجامعة الدول العربية جعلت من دراسة عملية صنع السياسة العامة في الجامعة العربية موضوعاً بالغ الأهمية, حيث يعتقد الباحث أن إعطاء السياسات العامة دوراً أكبر في رسم مستقبل جامعة الدول العربية ومعالجة قضايا حاضرها ومستقبلها يمثل نقطة تحول في حياة الجامعة ودورها القومي والذي سينعكس على واقع الأمة العربية بالضرورة .

 

        وقد اختار الباحث جامعة الدول العربية ونشاطها المتعلق بمنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى كمجال للتطبيق, للأهمية التى تحتلها هذه المنطقة وللتأثيرات الكبيرة التى سوف تحدثها فى مستقبل العمل العربى المشترك.

 

        ويعتقد الباحث أن قرار إنشاء منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى من أهم القرارات فى تأريخ جامعة الدول العربية ومن أكثرها تأثيراً فى مستقبل العمل العربى المشترك, والمنطقة تؤدى دوراً مزدوجاً فهى تساعد على تنمية الاقتصاديات العربية وتساعد على تكاملها من ناحية وتلعب دوراً حمائياً من تأثيرات البيئة الخارجية ( التكتلات الاقتصادية الدولية وعلى وجه الخصوص منظمة التجارة العالمية ) على الاقتصاديات العربية.

 

ثانيا: أهميه الدراسة : - 

يمكن تلخيص أهمية الدراسة فيما يلى :-

 

        1- السياسات العامة هي الأداة التي يمكن أن تصنع تحولاً للمنطقة العربية, وما يلحظه المتابع في الساحة العربية شبه غياب للسياسات العامة.

الأمر الذي أدى إلى تحول المشكلات إلى أزمات بسبب غياب السياسات عن معالجة المشكلات, إضافة إلى ظهور مشكلات جديدة ما كان يمكن لها أن تظهر إلا في غياب السياسات العامة .

 

        2- لأن الجامعة العربية هى من المفترض الهيئة العربية التي تنسق السياسات العربية, فإن دراسة عملية صنع السياسات العامة فيها يكتسب أهمية خاصة على اعتبار أن السياسات العامة التي تصنع في الجامعة تؤثر على جميع الدول العربية .

 

        3- قلة الدراسات التي تتناول قضية السياسات العامة في جامعة الدول العربية .

                4- ضعف الاهتمام بقضية السياسات العامة في ثقافة الإنسان العربي .

ثالثا : أهداف الدراسة :-

تهدف الدراسة إلى تحقيق جملة من الأهداف الرئيسة والفرعية وعلى الصورة الآتية:-

1- الأهداف الرئيسة:-

* التعرف على عملية صنع السياسات العامة في جامعة الدول العربية.

* التعرف على تأثير البيئة المحيطة بالجامعة على عملية صنع السياسات العامة في الجامعة .

* دراسة دور المجلس الاقتصادي والاجتماعي والمنظمات غير الحكومية العربية في صنع السياسات وتفعيل منطقة التجارة الحرة العربية الكبري .

2- الأهداف الفرعية:-

* لفت الانتباه إلى أهمية السياسات العامة وضرورة إعطائها حيزاً أكبر من الاهتمام كأداة فعالة لتحقيق الأهداف وصولا إلى خلق ثقافة تولي السياسات العامة الاهتمام الذي يتناسب مع أهمية دورها.

رابعا : الدراسات السابقة  : -

1-  رسالة ماجستير مقدمة من محمد عبد الوهاب الساكت 1970 عن الأمين العام لجامعة الدول العربية اختصاصاته السياسية والإدارية ودورة في قوات الطوارئ العربية .

        تتناول الدراسة وظيفة الأمين العام في المنظمات الدولية منذ إنشاء عصبة الأمم حتى تاريخ إعداد الدراسة, ثم تناولت الدراسة الأمين العام لجامعة الدول العربية كموظف دولي وطريقة تعيينه ومدة التعيين والتزاماته الوظيفية وحقوقه واختصاصاته ودور الأمين العام في قوات الطوارئ العربية .

وأخيرا تتناول الدراسة مستقبل وظيفة الأمين العام لجامعة لدول العربية . ([2])

2-  رسالة دكتوراه مقدمة من أماني محمد قنديل 1985 عن صنع السياسات العامة في مصر مع تطبيق على السياسة الاقتصادية 74-1981م.

        تتناول الدراسة صنع السياسة الاقتصادية والأطراف المشتركة فيها وتصل إلى وجود ترابط بين شكل النظام السياسي ومضمون السياسات العامة , كذلك فإن امتلاك جماعات المصالح قدرة على التأثير أعطاها دورا في صنع السياسة العامة . ([3])

3-  رساله دكتوراة مقدمه من عبد الحميد محمد الموافي عن مجلس جامعة الدول العربية ، دراسة في عملية صنع القرار في المنظمة الدولية والإقليمية.

        تتناول الدراسة مفهوم القرار وعملية صنع القرار في المنظمة الإقليمية والعوامل المؤثرة في فاعليتها ،  وخلصت الدراسة إلى ضرورة تعديل ميثاق الجامعة ، وكذلك ضرورة ربط الجامعة بالشعوب العربية لضمان زيادة فاعلية الجامعة . وكذلك خلصت الدراسة إلى ضرورة إعطاء الأمين العام المزيد من الصلاحيات . ([4])

4-  رساله دكتوراة مقدمه من حسانين عمر علي عن جامعة الدول العربية  في عشر سنوات بعد اتفاقية كامب ديفيد 1979-1989 .

        تتناول الدراسة الإطار القانوني والخبرة التاريخية لوظيفة الجامعة في مجال الأمن الجماعي وعلاقة الجامعة بالمنظمات العربية المتخصصة .

        وخلصت الدراسة إلى المطالبة بضرورة تعديل الميثاق كمدخل لزيادة فاعلية الجامعة والتأكيد على أهمية استمرار الجامعة وزيادة فاعليتها . ([5])

خامسا: تساؤلات الدراسة : -

تقوم الدراسة على أساس اختبار التساؤلات الآتية : -

التساؤل الأول: إلى أى مدى تؤثر البيئة بالسلب أو الإيجاب في عملية صنع السياسات العامة في جامعة الدول العربية. 

  التساؤل الثاني: هل يلعب المجلس الاقتصادي والاجتماعي دوراً رئيساً في صنع السياسات الاقتصادية والاجتماعية في جامعة الدول العربية.

  التساؤل الثالث: هل تلعب المنظمات غير الحكومية العربية دوراً في عملية صنع السياسات العامة في الجامعة العربية.

سادسا : حدود الدراسة  : -

الحدود المكانية:

وتتضمن جامعة الدول العربية  بمقرها الدائم بمدينة القاهرة في جمهورية مصر العربية .

الحدود التنظيمية:

تقتصر الدراسة على التنظيمات الآتية : -

        الأمانة العامة للجامعة , مجلس الجامعة , المجلس الاقتصادي والاجتماعي , منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى .

 

سابعاً :منهج الدراسة : -

        استعان الباحث بالمنهج الوصفى الاستقرائى التحليلى حيث تم دراسة ميثاق جامعة الدول العربية وبروتوكول الإسكندرية ومعاهدة الدفاع العربي المشترك و التعاون الاقتصادى , وكذلك النظم الخاصه بمؤسسات العمل العربى المشترك , والقرارت الصادرة عن مؤسسات الجامعة وخصوصا المتعلقة بمنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى .  

 

ثامنا: وسائل جمع البيانات : -

اعتمد الباحث في جمعه للبيانات على : -

·        الكتب - الدوريات - الرسائل العلمية .

·        القرارات .

·        التقارير .

·        المقابلات .

·        المواثيق .

·        الاتفاقيات الدولية .

 

تاسعا : مصطلحات الدراسة :-

المنظمات الدولية :- شخص معنوي من أشخاص القانون الدولي العام ينشأ من اتحاد إرادات مجموعة من الدول لرعاية مصالح مشتركة دائمة بينها , ويتمتع بإرادة ذاتية في المجتمع الدولي وفي مواجهة الدول الأعضاء  .

 

المنظمات الإقليمية :- تجمعات إقليمية تضم مجموعة من الدول المتجاورة المتضامنة , والتي تعمل من أجل حفظ السِّلم والأمن الدوليين , ودعم التعاون في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية على هدى أهداف ومبادئ الأمم المتحدة وبتنسيق معها  .

 

منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى :- منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى اتفاق متعدد الأطراف يهدف إلى الوصول إلى التحرير الكامل لتجارة السلع العربية ذات المنشأ الوطني مابين الدول العربية , خلال فترة زمنية محددة (10 سنوات) وذلك باستخدام أسلوب التخفيض المتدرج بنسبة 10% سنويا على الرسوم الجمركية والرسوم والضرائب ذات الأثر المماثل , مع إلغاء كافة القيود الجمركية وغير الجمركية التي تحد من تدفق السلع العربية ما بين الدول الأطراف في المنطقة .

منظمة التجارة العالمية :- تمثل الإطار المؤسسي للنظام التجاري العالمي , وتحدد الاتفاقية كيفية إدارة النظام وآلية مراجعة السياسة التجارية , والإشراف على آلية تسوية المنازعات , والتعاون مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي بغية تحقيق قدر أكبر من التناسق في وضع السياسة الاقتصادية العالمية .

 الجات GATT :- هى الاتفاقية العامة للتعرفة و التجارة General Agreemention Traiffs and Trade و هى اتفاقية بين الدول الأعضاء يتم من خلالها عقد المفاوضات لمناقشة مسائل التجارة الدولية و العمل على إزالة المشاكل التى تعوق سبيلها وخصوصاً ما يتعلق منها بالتعريفة الجمركية , ويوجد المقر الرئيسى للجات فى (جنيف) حيث يوجد المكتب التنفيذى .

الميثاق :-  ميثاق جامعة الدول العربية الذي تعمل على هداه والذي تم التوقيع عليه في 22مارس 1945 بالقاهرة  ويتألف الميثاق من ديباجة وعشرين مادة وثلاثة ملاحق  .

بروتوكول الإسكندرية  :-  هو عبارة عن بيان بالمبادئ التي ستقوم عليها جامعة الدول العربية ، وجاء نتيجة لاجتماعات مندوبي مصر وسوريا والعراق والأردن ولبنان , السعودية واليمن للتباحث حول الوحدة العربية , وتم التوقيع عليهٍ في 17أكتوبر1944م  .

الكتاب الأزرق:-  مذكرة بعثها نوري السعيد رئيس وزراء العراق إلى ريتشارد كايس وزير الدولة البريطاني لمنطقة الشرق الأوسط في القاهرة , تضمنت إنشاء جامعة عربية تضم العراق وسوريا وأي دولة عربية أخرى ترغب في , ذلك وتزويد تلك الجامعة بمجلس دائم يتولى شئون الدفاع والخارجية والعملة والمواصلات والجمارك وحماية حقوق الأقليات . وتضمنت منح إدارة ذاتية لليهود في المناطق التي يشكلون فيها أكثرية في فلسطين  . وتضمنت كذلك منح الموارنة في لبنان وضعا مماثلاً للوضع الذي كانوا عليه في أواخر العهد العثماني .

البرنامج التنفيذي :- هو البرنامج التنفيذي لتفعيل اتفاقية تيسير وتنمية التبادل التجاري بين الدول العربية وصولاً إلى منطقة تجارة حرة عربية كبرى  .

الحِكمانية : -  هى ممارسة السلطة الاقتصادية و السياسية و الإدارية لإدارة شئون المجتمع على كافه المستويات  .

  


1-  الأمانة العامة لجامعة الدول العربية : تقرير حول متابعة تطبيق منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى , مقدم للدورة (75) للمجلس الاقتصادى والاجتماعى. (القاهرة , فبراير 2004)

1-  محمد عبد الوهاب الساكت : الامين العام لجامعه الدول العربيه اختصاصاته السياسيه والاداريه ودورة فى قوات الطورىء العربيه (القاهرة : كليه الاقتصاد و العلوم السياسيه , جامعه القاهرة , 1980) .

 

1-  امانى محمد قنديل : صنع السياسات العامه فى مصر مع تطبيق على السياسه الاقتصاديه 74- 81 , رسالة دكتوراة (القاهرة : كليه الاقتصاد والعلوم السياسيه ,جامعه القاهرة , 1985) .

2-  عبد الحميد الموافى : مجلس جامعه الدول العربيه دراسه لعمليه صنع القرار فى المنظمات الدوليه الاقليميه , رساله دكتورا (القاهرة : كليه الاقتصاد و العلوم السياسيه , جامعه القاهرة , 1986)

3- حسانين عمر على : جامعه الدول العربيه فى عشر سنوات بعد اتفاقيه كامب ديفيد 1979-1989 , رسالة دكتوراة (القاهرة : كليه الاقتصاد و العلوم السياسيه , جامعه القاهرة , 1995)



عن اليمن.. أدلة تهمك قواعد بيانات خدمات تفاعلية

شروط الاستخدام  |  خدمات الموقع  |  تواصل معنا

Copyright © National Information Center 2014 All Rights Reserved

Designed By : Website Department