الرئيسية 
 عن اليمن 
 الحكومة اليمنية 
 معلومات قطاعية 
 عن المركز 
 خدمات الموقع 
نص إتفاق السلم والشراكة الوطنية
الموقع الفرعي الخاص بالسياحة
فيلم وثائقي عن المركز الوطني للمعلومات
">طباعة الصفحة خارطة الموقع الموقع الرئيسي / المحتوى المعلوماتي / لمحة تعريفية

جزيرة سقطرة SOCOTRA ISLAND

                          جزيرة سقطرةSOCOTRA ISLAND  

 

سُـقـُطـْرَى

هو الأسم الأصلي لهذه الجزيرة منذ القدم ، وهو إسم عربي قديم ذكره المؤرخون القدامى ، حيث كانوا يروونها ويكتبونها بها أي إن إسم سُـقـُطـْرَى جاء في المعاجم بضمتين وطاء ساكنة وراء وألف مقصورة بينما أهلها يسمونها سَـقـَطـْرِي بفتح السين والقاف وسكون الطاء وكسر الراء وياء في الأخير جاءت طريقة كتابة إسم جزيرة سقطرى في كتب التاريخ والمعاجم اللغوية والخرئط الجغرافية بصور وأشكال مختلفة على سبيل المثال لا الحصر :
سقطرة ، سوقطرة ، سقوطرة ، سوقطرا ، سقطرا ، سقوطرى ، أسقطرى ، سكوترة ، سكوطرة ، سوقوتيرا ، ديوسقوريدس ...
وترجع شهرة سقطرى وأهميتها التاريخية إلى بداية ازدهار تجارة السلع المقدسة ونشاط الطريق التجاري القديم - طريق اللبان إذ كانت الجزيرة أحد الأماكن الرئيسة لإنتاجه في تلك العصور اشتهرت جزيرة سقطرى بإنتاج الند وهو صنف من أصناف البخور وبالصبر السوقطري كأجود أنواع الصبر وزادت أهميتها وتردد ذكرها وذاع صيتها إلى شعوب حضارات العالم القديم التي كانت تنظر إلى السلع المقدسة نظرة تقديس البخور والمر والصبر واللبان ومختلف الطيب وكانوا يسمون الأرض التي تنتج هذه السلع الأرض المقدسة ولهذا سميت جزيرة سقطرى عند قدماء اليونان والرومان بجزيرة السعادة ، وبسبب صعوبة الوصول إليها في الماضي نسج حولها عدد من القصص والأساطير .

 

 أرخبيل سُقُطَْرَى
الموقع

يقع أرخبيل سقطرى في الساحل الجنوبي للجزيرة العربية امام مدينة المكلا شرق خليج عدن حيث نقطة التقاء المحيط الهندي ببحر العرب وكذلك إلى الشرق من القرن الإفريقي وتبعد حوالي 300 كيلومتر عن أقرب نقطة في الساحل اليمني و900 كيلومتر عن مدينة عدن  يتألف أرخبيل سقطرى من جزيرة رئيســة هي جزيرة سقطرى أكبر الجزر العربية واليمنية على الإطلاق ، و يبلغ طول الجزيرة 125 كم و عرضها 42 كم و يبلغ طول الشريط الساحلي 300 كم , عاصمة الجزيرة حديبو و يبلغ سكان الجزيرة حوالي 44.880  إلف نسمة.

أ-الموقع الفلكي :

تقع جزيرة سقطرى بين خطي طول 53-19 و 54-33 شرق خط جرينتش الدولي وبين دوائر العرض 128- 42/12 شمال خط الاستواء .

وبذلك فإن الموقع الفلكي يشير إلى اقترابها من خط الاستواء الأمر الذي يجعل من مناخها يتسم بالمدارية عموماً. وقد أتاح هذا الموقع خصوصية السمات المناخية للجزيرة مما جعلها تتمتع بتنوع في الغطاء النباتي .

ب- الموقع الاستراتيجي:

 ونعني به الموقع الذي يحدد علاقة الإقليم بجيرانه وبمراكز الثقل الحضاري والسياسي في العالم ، وقيمته السياسية والإستراتيجية وهذا ما ينطبق على جزيرة سقطرى كونها تقع في الممر الدولي البحري الذي يربط بين دول المحيط الهندي بالعالم . 

  التقسيم الإداري :

تنقسم الجزيرة إدارياً إلى مديريتين هي:

وهي تابعة لـ محافظة حضرموت كبرى محافظات الجمهورية اليمنية مساحة.

 

المساحة Area

 تبلغ مساحة جزيرة سقطرى حوالي 3650 كيلومتر مربع ، من رأس مومي وهو أقصى الشرق إلى رأس شوعب أقصى الغرب 135 كيلومتر بينما أقصى امتداد بين الشمال والجنوب يصل إلى 42 كيلومتر.

 

وشكل الجزيرة ينتمي للشكل المستطيل والمجزأ معاً وتوجد بعض الجزر تابعة للجزيرة الأم سقطرى وهي :

 

·         جزر الأخوين

·         درسه

·         وسمحة

·         كعال فرعون

·         صيال

·         عبد الكوري

 المناخ: Climate:

مناخ جزيرة سقطرى مداري ذو صيف طويل حار بينما الشتاء دافئ وقصير وممطر .

وتميز الجزيرة بثلاثة مناخات وهي كالتالي:

  • يسـود الجـزيرة مـنـاخ بحري حار حيث درجة الحرارة العظمى تتراوح بين 26-28 در جه مئوية ودرجات الحرارة الصغرى بين (19ْ - 23ْ) مئوية والمتوسط الحراري السنوي ما بين (29ْ – 27ْ) مئوية حيث يكون معدل درجات الحرارة لشهر كانون الثاني/يناير (24ْم) ولشهر يوليو (30مْ) ويعتبر شهرا حزيران/يونيو وتموز/يوليو أكثر ارتفاعاً لدرجة الحرارة وأقل الشهور حرارة هما شهري كانون الأول/ديسمبر، كانون الثاني/يناير، كما تقل معدلات درجة الحرارة كثيراُ في المناطق الجبلية.
  • المناطق الشرقية تتميز بالجود المعتدل بالبرودة في بعض الأشهر وفي بعضها تكون باردة.
  • المناطق الغربية أيضاً تتميز بالبرودة ومنها منطقة دكسم المرتفعة حيث تكون هذه المنطقة في الخريف باردة ويتكون فيها الضباب الكثيف. يتراوح معدل الرطوبة النسبية بين 55% في شهر آب/أغسطس و 70% في شهر كانون الثاني/يناير.
  • تتعرض الجزيرة لرياح شديدة جنوبية غربية تصل ذروتها في مطلع شهر يونيو حتى أواخر شهر آب/أغسطس ثم تبدأ بالانخفاض التدريجي لتصل في بداية تشرين الأول/أكتوبر إلى سرعة عادية عندما تتحول إلى رياح شمالية شرقية عندما تقل سرعتها إلى (10 عقد)، أمَّا الرياح الجنوبية الغربية في شهور يونيو، يوليو، أغسطس، فتكون سرعتها قوية تصل إلى (40 – 50 عقدة)، وقد تصل في بعض الأجزاء من الجزيرة إلى أكثر من (55 عقدة)، ويرافقها حالة اضطراب شديد للبحر.

 

درجة الحرارة : رواح مابين 37 درجة مئوية صيفاً الي 29 درجة مئوية شتاءاً

كمية الأمطار : تترواح كمية تساقط الامطار من (33) الي  (290) مل.

التضاريس: Relief:

تتمتع الجزيرة بتضاريس مختلفة حيث توجد السهول و الهضاب والمناطق الجبلية والمناطق الساحلية ففي الوسط هضبة شديدة التضرس مكونة من الصخور الجيرية ويحيط بها سلاسل جبلية مكونة من الجرانيت ومخروطية الشكل شديد الارتفاع والانحدار وتعد جبال حجيرة من أكثر السلاسل ارتفاعاً وامتداداً في الجزيرة فيما نجد الشمال والجنوب عبارة عن سهول ساحلية تقطعها الحصى والأحجار الرملية مع وجود مناطق متفرقة للكثبان الرملية المنتمية للنوع الهلالي ويتركز سكان الجزيرة على السواحل ويندر وجودهم في المناطق الجبلية .

تتداخل التضاريس بشكل كبير في تقدير قيمة الإقليم، فالأراضي السهلية ملائمة للتطور الاقتصادي والاجتماعي معاً، وعلى العكس نجد أن الجهات الجبلية أقل ملائمة للتوطن والاستقرار البشري، لهذا نجد الأقاليم الجبلية فقيرة في الإنتاج الزراعي، بل وتفوق بتنفيذ القوانين وسيادة الأمن والاستقرار والطمأنينة في الإقليم .

وبالنسبة لتضاريس جزيرة سقطرة نجد أنه هضبي شديد التضرس في الوسط ومكون من الصخور الجيرية ويحيط بها سلاسل جبلية مكونة من الجرانيت ومخروطية الشكل شديد الارتفاع والانحدار وتعد جبال حجيرة من أكثر السلاسل ارتفاعاً وامتداداً في الجزيرة فيما نجد الشمال والجنوب عبارة عن سهول ساحلية تقطعها الحصى والأحجار الرملية مع وجود مناطق متفرقة للكثبان الرملية المنتمية للنوع الهلالي ، ومن المعروف أن التركزات السكانية في الجزيرة على السواحل وتندر في المناطق الجبلية الأمر الذي يشير إلى سهولة الإدارة المحلية هناك واحتمالية عدم وجود عوائق أمام تطبيق القوانين على سكان السهول والذين هم أغلبية لسكان، مما قد يساعد على استتباب الأمن والاستقرار، ويقلل من فرص النزعات المحلية والتمردات الجبلية التي تصاب بها الأقاليم الجبلية عالمياً.

 

تتوزع تضاريس الجزيرة بين جبال وسهول وهضاب وأودية وخلجان وذلك كما يلي:

الهضبة الوسطى:

تشغل هذه الهضبة معظم مساحة الجزيرة وتطل على السهول الساحلية بشكل متدرج في الانخفاض ويقسمها وادي (دي عزرو) إلى قسمين رئيسين هما:

  • الهضبة الشرقية
  • الهضبة الغربية.

السهول الساحلية الشمالية : (سهل حديبو) وتتوزع في مناطق متفرقة مثل : - سهول رأس مذهن – وسهول وادي درباعه ووادي طوعن. - سهول حديبو. السهول الساحلية الجنوبية : (سهل نوجد) وتتوزع إلى الآتي:

  • سهول وادي ديفعرهو
  • سهل واادي ديعزرهو

السهل الساحلي الجنوبي لجبال قطرية:

و هو ما يسمى بسهل نوجد وسهل قعرة، وتمتد هذه السهول من جنوب رأس مومي في شرق الجزيرة حتى رأس شوعب غرباً، وتغطي هذه السهول التربة الغنية الصالحة للزراعة بينما تنتشر الكثبان الرملية الناعمة قرب الساحل. …

الجبال:

تتوزع الجبال في جهات متفرقة من سطح الهضبة الوسطى، وأهمها سلسلة جبال حجهر، وأعلى قمة فيها يبلغ ارتفاعها (1505 مترات)، وتمتد هذه السلسلة من الجبال من الشمال الشرقي إلى الجنوب الغربي لمسافة (24 كم) تقريباً، ويزداد ارتفاعها في الوسط والشرق وتضيق وتنخفض في الغرب، كما توجد عــدد من الجبال الأخرى أهمها جبال فالج إلى الشرق، أعلى قمة فيها (640 متراً)، وجبال قولهل إلى الجنوب الغربي أعلى قمة فيها (978 متراً)، وجبال كدح في الجنوب حيـث يـبـلغ ارتفاعها (699 متراً)، وجبال قطرية في الجنوب أيضـاً يبلـغ ارتفاعها (560 متراً)، وهناك أيضاً جبل طيد بعة الذي يرتفع (550 متراً)، وجبل زوله وجبل عيفة وجبل خيرها الذي يرتفع (1394 متراً)، بالإضافة إلى جبل قاطن الذي يرتفــع (800 متر)، وجـبـل فـادهن يعلو بارتفاع (778 متراً)، وجبل قيرخ بارتـفــاع (660 متراً)..

الوديان:

يوجد في جزيرة سوقطرة عدد كبير من الأودية، وتتخذ مسارات واتجاهات عدة بحسب تأثيرات السطح وهي كما يلي:

  • الوديان التي تصب شمال الجزيرة في البحر الواقعة إلى الشرق من مدينة حديبو، وتتميز بأحواضها الصغيرة وقصر مجاريها حيث لا تتعدى مسافة (7 كم) تقريباً، وهي ذات تصريف كبير نظراً لاستمرار جريان المياه فيها على مدار العام مثل: وادي دانجهن، وادي حشرة، وادي دنية، وادي درابعة، وادي طوعق.
  • الوديان التي تصب في الشمال الغربي الواقعة إلى الشمال من جبل فادهن مطلو مثل: وادي دوعهر، وادي عامدهن، وادي جعلعل، وادي ديمجت وادي فرحة.
  • وديان الجنوب : التي تصب جنوب الجزيرة والواقعة إلى الشرق من جبل قرية وهي وديان ذات مجاري طويلة وأحواض متسعة وذات تصريف أكبر من الأودية الشمالية نظراً لغزارة الأمطار الصيفية التي تسقط على السفوح الجنوبية وخاصة في سهل نوجد مما أدى إلى توفر المياه فيها بالإضافة إلى عدم تعرض هذا السهل للرياح الشديدة حيث خلق ظروفاً مواتية لظهور نشاط زراعي محدودة، مثل: وادي ستريو، وادي تريفرز، وادي ريشي، وادي عسرة، شبهون، وادي فاقه. وتنتهي هذه الوديان عند حافة الهضبة، وتصب في السهل الساحلي الجنوبي، أما الوديان التي تصل مصباتها إلى البحر فهي وادي سهوب ووادي عسهم، هذا بالإضافة إلى الأودية الفرعية الواقعة بين مجموعة الجبال وتصب وسط الجزيرة.

الرؤوس والخلجان:

  • يوجد في الجزيرة عدد من الروؤس الصخرية حيث يمتد بعضها إلى مياه البحر مثل الروؤس الواقعة في الشمال والشرق أهمها:
  • رأس مومي
  • رأس ديدم
  • رأس مذهن
  • رأس بوركاتن
  • رأس عدهو
  • رأس دي حمري
  • رأس حولاف
  • رأس قرقمة
  • رأس عند
  • رأس بشارة
  • رأس سماري
  • رأس حموهر

بالإضافة إلى الروؤس الواقعة غرب الجزيرة مثل: رأس بادوهن رأس حمرهو، رأس شوعب، أما الروؤس الواقعة جنوب الجزيرة فهي رأس شحن، رأس مطيف، رأس زاحق، رأس قاش، رأس ينن.

  • توجد مجموعة قليلة من الخلجان في الجزيرة وأهميتها تكمن باستغلالها كموانئ طبيعية وبالذات أثناء تعرض أجزاء من الجزيرة للرياح القوية التي تضرب سهل حديبو والأجزاء الشرقية والغربية ابتدأ من مطلع شهر يونيو حتى أواخر سبتمبر؛ ولذلك تجد السفن ملاذاً آمناً لها في خلجان الجزيرة وهي: خليج بتدرفقه في الشرق بين رأس مومي ورأس ديدم، خليج عنبه تماريدا في الشمال بين رأس قرقمه ورأس عند، خليج بندر قلنسيه في الغرب بين رأس حمرهو ورأس بادوه، خليج شربرب في الغرب بين رأس بادوه ورأس شوعب، خليج أرسل في الجنوب بين رأس مومي ورأس شحن.

السكان:

يبلغ عدد سكان جزيرة سقطرى حوالي (32285 نسمه) تعداد 2004م  .

قدر عدد سكان الجزيرة عام 1966 حوالي 16000 نسمه بينما وصل عام 1973م 30.000 نسمة وذلك بفارق 14000 نسمة خلال 7 سنوات، وذكرت نتائج التعداد العام للمساكن والسكان الذي نفذته الجمهورية اليمنية عام 1994م أن عددهم وصل إلى 44880 نسمة أي أنه خلال 21 سنة زاد عدد السكان  .

و يمكن القول أن هذا العدد لا يمنح الجزيرة ثقلاً سكانيا كبيراً ومقارنة بما تحتويه هذه الجزيرة من مقومات جيويولتكية عامة الأمر الذي يجعل من صانع القرار السياسي يعيد النظر في المسائلة السكانية في الجزيرة وذلك إما بفتح الهجرة أمام عموم السكان شريطة إقامة المنشأة الصناعية الضخمة وفتح باب الاستثمار على مصراعيه بما يسهم في وجود حركة جماعية كبيرة للسكان باتجاه هذه الجزيرة ومن ثم سيتم ظبط الخلل السكاني البارز هناك.

 ويشير التركيب الأثنوغرافي إلى مدى رجوع السكان عرفياً إلى أصول واحدة ومدى تجانسهم من حيث اللغة ومدى توافقهم وارتباطهم بدين واحد وبمذهب واحد، فالعرق واللغة والدين هما العناصر الأكثر حساسية في أية دولة وفي أي إقليم سواء كان هذا الإقليم صغيراً أو كبيراً، وربما يعزف ذلك لما يمكن أن تشكل هذه العناصر الثلاثة من ترابط وتماسك وتعاطف بين السكان أو العكس من ذلك تماماً

وسكان سقطرة يتميزون في عمومهم بعدم التنافر العرقي إذ تشير الدراسات إلى أنهم ينحدرون من سكان الحميريين واليمنيين النازحين من المهرة وأفريقيا وبالرغم أنه تعاقبت على هذه الجزيرة موجات من البرتغاليين والرومان من قبلهم بهدف احتلالها فضلاً عن الإنجليز الذين جاءوا مؤخراً في عام 1954م، إلا أن ذلك لم يشكل في حد ذاته تبلور مجموعات سكانية مميزة ولها طابعها الخاص بها. وهذا يشير إشارة واضحة إلى أن جزيرة سقطرة تشكل عموم سكانها أصول يمنية خالصة الأمر الذي يمنح هذا الإقليم عنصر قوة جيويولجكية يضاف لبقية العناصر السالفة الذكر.

وتعود اصول سكان جزيرة سقطرى إلى مهرة بن حيدان كما جاء في كتاب لسان العرب للهمداني وقبائل حِمْيَريه وهناك بعض العشائر يعود اصلها إلى حضرموت وسلطنه عمان. وكانت جزيرة سقطرى عاصمة للسلطنة المهريه إلى عام 1967 حيث سقطت بيد افراد من الجبهه القوميه القادمه من اليمن وانضمت إلى اليمن الجنوبي ثم إلى اليمن الموحد، الجينات التي تم اخذها من جزيرة سقطرى هي جينات عربيه نقيه لم تتأثر بأي عوامل خارجيه والسقطريون هم من قبائل سائده اي ان الجينات هي جينات عربية نقيه سائده وليست فرع وهذا ان دل على شي فأنه يدل على انهم حافظوا على نسبهم العربي النقي. قبيلة المهره وقبيلة جهينه وقبيلة الجهضمي وقبائل الساده وقبيلة مذحج وقبيلة كنده وقبائل الممالك اليمنيه القديمه وعلى رأسهم قبيلة حِميَر هم سكان سقطرى الأوائل

يعتمد سكان الجزيرة على اهلهم وذويهم المغتربين كما يعتمد بعض سكان بادية سقطرى على رعي المواشي الابل والابقار والاغنام ويعتمد سكان سواحل سقطرى على الصيد.

مديريات جزيرة سقطرى:

1- مديرية حديبو: وتقع شرق الجزيرة                   

2- مديرية قلنسية : وعبد الكوري وتقع غرب الجزيرة   

 

النظام البيئي لجزيرة سقطرى : 

يشكل أرخبيل سقطرى نظاماُ أيكولوجياً بحرياً مستقلاً حيث إن أهمية بيئته الفريدة والتنوع البيولوجي الهائل والفريد ذو الأهمية العالمية الذي لا يقل أهمية عن جزر جالاباجوس. وقد وصفه الاتحاد الدولي لصون الطبيعة بأنه (جالاباجوس المحيط الهندي ) .كما أن الجزيرة من أهم أربع جزر في العالم من ناحية التنوع الحيوي النباتي وتعتبر موطناً لآلاف النباتات والحيوانات والطيور المستوطنة وهي بذلك تعتبر أهم موطن لأشجار اللبان المشهورة في العصور القديمة ، حيث يوجد في العالم بأكمله 25 نوعاً من اللبان منها(9 ) أنواع مستوطنة في جزيرة سقطرى.  

سُجل في الجزيرة حوالي (850) نوعاً من النباتات منها حوالي (270 ) نوعاً مستوطنة في الجزيرة ولا توجد  في أي مكان آخر من العالم. من بين الأنواع الهامة والقيمة شجرة دم الأخوين  وتجدر الإشارة إلى أن (10) من الأنواع الـ18 من النباتات النادرة والمهددة في اليمن موجودة في سقطرى ، مما يتوجب ضرورة الاهتمام والمحافظة عليها حيث وأن (7) أنواع منها مدرجة في الكتاب الحمر للاتحاد الدولي لصون الطبيعةIUCN   كنباتات نادرة ومهددة .

إن هناك ثمة إمكانية لم تكشف بعد لوجود أحياء بحرية مستوطنة ، وقد دللت الدراسات على تنوع كبير للشعاب المرجانية انتشار أنواع من المرجان والتي كانت معروفة بكونها مستوطنة في مناطق أخرى. يعتبر الجزء الشمالي الغربي من خليج عدن والمنطقة المحيطة بأرخبيل سقطرى من بين أكثر المناطق البحرية إنتاجية في العالم وتقارن في إنتاجيتها سواحل البيرو وغرب أفريقيا.

 

التنوع النباتي والحيواني في الجزيرة:

الغطاء النباتي :

سجل في جزيرة سقطرى حوالي 850 نوع من أنواع النباتات، 270 نوع منها مستوطن أي أنه يوجد في الجزيرة ولا يوجد في أي مكان آخر في العالم، كما أنه يوجد في الجزيرة 10 أنواع من النباتات النادرة جدا والمهددة، والتي ادرج 7 أنواع منها في الكتاب الأحمر للإتحاد الدولي لحماية الطبيعة على أنها نباتات نادرة جدا ومهددة.
كما يوجد العديد من النباتات الطبية، مثل الصبار السقطري المر ودم الأخوين التي تعد من الأشجار النادرة جداً والجراز والأيفوربيا، وأشجار البان التي يوجد منها 25 نوع في كل العالم.. 9 منها توجد فقط في سقطرى، وكما يلاحظ انتشار شجرة الأمتة بالإضافة إلى أشجار النخيل.

كما يوجد فيها أكثر من ثلاث مائة نوع من الأحياء الفطرية التي تتخذ من سقطرى المكان الوحيد للعيش في العالم.

من أهم الأشجار والنباتات النادرة في سقطرى :

شجرة دم الأخوين:

من أندر الأشجار والنباتات المستوطنة في جزيرة سقطرى، اقترن اسم الشجرة باسم الجزيرة لشهرتها وأهميتها منذ أقدم العصور، تنمو في أعالي الجبال، ويتراوح ارتفاعها من 6ــ 9 أمتار ويحدث أهالي الجزيرة شقوق في ساقها فتسيل منها ماده لزجه حمراء اللون تترك حتى تجف ثم تجمع وتعد للتصدير.
تدخل في كثير من الصناعات البدائية في الجزيرة، وتعد من النباتات الطبية وتستخدم كعلاج، وقد نسجت حول هذه الشجرة العديد من الحكايات الأسطورية، منها أنها نبتت من دم الأخوين هابيل وقابيل عندما حدثت أول جريمة قتل في التاريخ، فسال الدم الذي نبتت منه هذه الشجرة، ومنها أن الشجرة نمت من دم متخثر سال من تنين وفيل أثناء صراعهما حتى الموت، والاسم الشائع للشجرة عند أهالي الجزيرة (عرحيب)، ويطلق عليها أحيانا اسم ” دم العنقاء “.

نبات فرحل:

سيقانها اكثر طولاً من رجل بالغ وتفرز عند قطعها سائلاً اصفر يؤلم العين اذا لامسها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نبات الأمتة أو الأمتا:

ينتج هذا النبات العصاري عند قطعه سائلاً ابيض يزرعه المحليون بكثرة قرب القرى لاستخدامه كعلف للحيوانات.

 

 

 

 

  

نبات كرتب:

ينمو على الجروف التي يصعب على الماعز الوصول اليها، ويمكن ان تصل احجام سيقانها المنتفخة الى مترين طولاً وعرضاً وهي من اقرباء الثين.

 

 

 

 

 

شجرة ” إكشا

: هذه الشجرة الكبيرة تنمو عادة على السفوح الجبلية وتنتج عناقيد من الثمار العصارية الكبيرة.

 

 

 

 

 

نبات الصبر السقطري: – طيف: نبات عصاري تعرف العصارة الجافة المستخلصة منه بالصبر المر، ويستخدم لغايات الطب كما انه يصدر من الجزيرة منذ مئات السنين.

 

 

 

 

 

 

نبات ” قمحم:

يتميز بساقه المنتفخة، إلا أنه مهدد بالانقراض لأن السوقطريين يعتمدون عليه في تغذية حيواناتهم في موسم الجفاف

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شجرة الرمان البري:

 – رهيني: النوع الوحيد ذا الصلة بالرمان واعتقد العلماء في السابق انه مهدد بالإنقراض الا انه يتواجد بكثرة في الجزيرة.

- صبر يهر : هذا النبات ينمو في الجبال عالية الارتفاع في المواقع الرطبة والجروف الظليلة وهو من النباتات صغيرة الحجم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نبات ” إشهب:

  ويمكن التعرف عليه مباشرة عن طريق جذعه الرفيع وافرعه المتدلية، وينتج هذا النبات خشب بناء عالي الجودة.

 

العالم العضوي  Natural Vegetation

نعني بالعالم العضوي (النبات الطبيعي) والذي هو عبارة عن تفاعل أشكال سطح الأرض مع الحرارة والتربة والأمطار ليكون في الأخير العالم العضوي، هناك ثلاثة أشكال من النبات الطبيعي عموماً الأول: الحياة الشجرية والثاني: الحشائش أي الحياة العشبية، والثالث: نباتات الأقاليم الجافة.

وينظر له في هذا المقام من حيث توفر مصدر رئيسي للصناعة بمختلف أنواعها سواءً كانت صناعة دوائية وعلاجية أو صناعة سفن أو أساطيل بحرية  أو أثاث أما العالم العضوي في الجزيرة فهو الذي أسهم في منحها أهمية حضرية خاصة وأهمية إقليمية وعالمية عامة من خلال توفر الأنواع العديد من النباتات والحشائش الطويلة والمختلفة والشجيرات الشبه صحرواية

إذ اعتبر نباتات المانجروف ونباتات العسل والعشر والسنبط واللبان وشجرة دم الأخوين وأنواع أخرى أبرزها:  Socotvana Dendrosicyos و Cissus  و Trivhotesma  

وبذلك فإن هذا المقوم الجيوبولتيكي الطبيعي منح الجزيرة كما أسلفنا ميزة فريدة يميزها عن بقية الجزر اليمنية الأخرى الأمر الذي يلفت انتباه صناع القرن السياسي والمدني بالاتجاه للاستثمار في هذا الإقليم استثماراً متنوعاً. ومتعدد الأغراض.. وربما يجري ذلك لكون النباتان وخاصة الطبيعية منها تشكل أهم أنواع العالم العضوي في الجزيرة، وهكذا فإن النبات الطبيعي في جزيرة سقطرة منح اليمن مورداً اقتصادياً ذو قيمة كبيرة قد يضاف إلى الموارد المعدنية الأخرى كالنفط والغاز على سبيل المثال والتي تمد خزانة الدولة بالعملات الأجنبية للمزيد من التعرف على أنواع هذه النباتات.

بعض من انواع الاحياء البحرية المتواجدة في جزيرة سقطرى:

الشعاب المرجانية

الاسماك

الطحالب

الرخويات

القشريات

م

الصنف

عدد الأنواع

1

شعاب

512

2

اسماك

105

3

طحالب

157

4

رخويات

114

5

قشريات

71

 

مناطق  وقرى الاصطياد ووسائل الاصطياد في جزيرة سقطرى:

 

جدول يوضح مناطق وقرى الاصطياد ووسائل الاصطياد في جزيرة سقطرى

اسم المنطقة

القرى

عددالصيادين

وسائل الاصطياد

صنابيق

فيبرجلاس

هواري خشبية

عرريهن قرية

عرريهن قريه

80

0

17

10

ديحمري

33

0

14

5

تامر

20

0

13

6

المجموع

133

0

44

21

حاله

ثمرة

13

0

4

2

بوركتن

6

0

2

0

رقلة

15

1

4

0

عياق

16

0

6

3

حمهرتن

7

0

2

2

شفه

5

0

1

0

عبلهن

17

0

6

2

ديهرهم

25

0

14

5

صقرة

32

0

15

4

دئبهل

3

0

1

0

تربك

13

0

5

3

المجموع

152

1

60

21

غبه

علامه

30

4

6

10

عوضب

20

2

3

8

عوظيف

18

1

13

9

دمالحن

15

1

3

6

شرط

20

1

5

8

سندافه

15

1

6

6

سلمهو

35

5

15

12

شرق

12

1

3

5

عبلهن

10

0

5

3

قدامه

35

2

15

10

المجموع

210

18

74

77

حديبوه

حديبوة

78

1

26

22

مصاقبيهن

9

0

2

8

سريهن

28

0

8

14

سوق

12

0

4

4

المجموع

127

1

40

48

قاضب

قاضب

124

1

17

28

نوجهر

89

5

8

19

المجموع

213

6

25

47

عرريهن ديليشه

عرريهن

37

1

18

13

حولاف

13

0

6

7

ديليشه

9

0

5

3

دبنه

6

0

3

3

كام

6

0

1

3

المجموع

71

1

33

29

قلنسيه

قلنسيه

148

0

37

4

قيسو

56

0

14

3

جودم

84

0

21

2

المجموع

288

0

72

9

محفرهن شرق نوجد

محفرهن

105

0

45

20

زاحق

68

2

30

15

حيف

14

0

1

1

مطيف

30

0

6

3

المجموع

217

2

82

39

بدهوله

ستيرو

98

6

45

22

محارف

25

0

12

5

بدهوله

69

2

32

20

المجموع

192

8

89

47

قعرة

راهن

52

1

7

9

ظيظعه

45

0

4

4

حازاحز

62

0

9

7

باثه

39

1

8

5

دسبرهو

42

0

9

5

المجموع

240

2

37

30

ديحمض

صتموا

90

2

13

17

مصاقبيهن

12

0

1

3

دنوبان

18

3

11

5

صعللوتي

61

2

9

12

ديقيطانه

36

3

4

6

المجموع

217

10

38

43

رأس اريسل

أريسل

51

0

29

11

نسم

9

0

8

2

قبهو

6

0

3

6

المجموع

66

0

40

19

عبطارة

عبطارة

26

0

10

7

حندق

20

0

8

6

حلمِه

37

1

15

8

المجموع

83

1

33

21

شوعب

شوعب

79

1

21

3

قطينان

59

0

20

0

نيت

13

0

4

0

المجموع

151

1

45

3

عبد الكوري

بير العجوز

24

0

8

0

بيت عيسى

20

1

3

0

خيسه صالح

25

2

5

1

بيت مقدم ( التواهي )

11

1

2

1

سافل ( العليا )

12

1

2

1

المجموع

92

4

20

3

سمحة

خيسه الشيخ

62

1

18

1

المجموع

62

1

18

1

الإجمالي

2514

56

750

458

الطيور :

في أحدث دراسة جرت في 22 موقع هام للطيور في أرخبيل سقطرى، سجلت 179 نوعاً من الطيور، 41 نوع منها مقيم ومتكاثر في الأرخبيل، كما كشفت دراسة أعدتها منظمة حماية الطيور الدولية، بالتعاون مع مجلس حماية البيئة، عن احتواء أرخبيل سقطرى 13 نوعا مستوطنا من الطيور لا توجد في أي مكان آخر من العالم، وهي :

- الصقر الحوام السقطري:

ويسمى في سقطرى ” نهيمة ” وهو طير جارح يصل طوله إلى 50 سم.

 

 

 

 

 

 

 طائر السوادية الافريقية:

وتدعى في سقطرى ” ضفحن “: طوله 31 سم وهو من اندر الطيور المتوطنة فيها، وهذا الطائر مهدد جداً بالانقراض بسبب تجمعاته الصغيرة جداً في الجزيرة، ويتوالد هذا الطائر في الجبال وخاصة في منطقة جبال مجهر.

 

 

 

 

 

طائر الجشنة:

ويطلق عليه اسم ” قسقس ” حجمه 71 سم طويل المنقار، يسكن التلال الصخرية.

 

 

 

 

طائر ” الهازجة ” السقطرية:

حجمه 10 سم وهو طائر مهدد بالانقراض، له صوت جميل ومميز ويتواجد على الكثبان الرملية ذات الغطاء النباتي القليل.

 

 

 

 

المغرد السقطري:

طوله 11 سم شديد الخوف والخجل لذلك يعتبر من يراه محظوظا لأنه لا يظهر للبشر.

 

 

 

التمير السقطري ” جهجح:

له منقار معكوف للأسفل، وهو أكثر الطيور انتشارا في الجزيرة.

 

 

 

  

 طائر الشلهي السقطري:

طوله 30 سم له ذيل قصير مربع ومنقار رفيع وجناح ذو رقعة برتقالية.

 

 

  

- الدوري السقطري الصغير أو الزرزور السوقطري:

طوله 51 سم ينتشر ضمن أسراب تحوم حول القوى والمدن.

 

 

 

 

 

 

 

 الرخمة المصرية:

أو ما يطلق عليه ” المنظف ” في حين أن اسمه باللغة السوقطرية ” سوعيدة، يصل طوله إلى 60 سم، حيث يهبط ويمكث بجوار الزائر اذا قرر الاستراحة في مكان ما، ليتناول طعامه، فيجد أن هذا الطائر يقوم بالتهام المخلفات التي يرمي بها الزائر وبسرعة ملفتة، كما يتغذى على المخلفات العضوية للحيوانات الميتة.

 

 

 

 

 

 - طائر العوسق: ويسمى في سقطرى ” قشغنة ” وهو طائر جارح صغير يصل طوله إلى 35 سم ويتغذى على الحيوانات الصغيرة.

 

 

 

 

 

 

 

 - طائر الحسون السقطري:

هذا الطائر ليس من السهل رؤيته حيث يتواجد في الارض ذات الاشجار الخشبية في الجزيرة معلقاً بهدوء يغرد أو يأكل ورغم ذلك فإنه يلفت النظر عند طيرانه نظراً للون ذيله وجناحاه الاصفران الفاقعان، وله منقار قوي جدا، ويصل حجم هذا الطائر الجميل (51)سم.

 

 

 

 القنبرة متوجة الرأس:

: وتسمى في سقطرى ” كوفية ” يصل حجمها إلى 21 سم، ذكره مخطط الرأس واسع الصدر أما انثاه باهتة اللون.

 

 

  حمامة النخيل أو ما يسمى ” دجوجة:

طوله 26 سم ويوجد حيث تكون بساتين النخيل.

 

 

- الخطاف أو سمامة النخيل:

ويطلق عليه اسم ” حلامنة ” وهو طائر يقضي معظم وقته في الهواء محلقاً بجناحين طويلين يشبهان المنجل، ويصل حجمه إلى 71 سم.

في حين يوجد الكثير من الأنواع الأخرى منها:

  


-
الغاق السوقطري:

من الطيور المهددة بالانقراض تغادر من سقطرى إلى السواحل الجنوبية الشرقية من الجزيرة العربية في كثير من الأوقات ولكن اكتشف أول مرة في جزيرة سقطرى لذلك أطلق عليه هذا الاسم.

 

 

 النورس السويدي ” دحملهن:

يعيش على الشواطئ ويتغذى على مخلفات الأسماك التي تتركها قوارب الصيادين، ويصل طوله إلى 43 سم.

 

 

 

البومة الافريقية أو الهندية:

ويطلق عليها في سقطرى اسم ” شجدهن ” يصل حجمها إلى 12 سم، تتميز بإصدار صوت يشبه الأنين كل 4 ثواني ليلاً مما يسهل تحديد مكانها.

 

 

 

 

  الصرد الرمادي ” دحيفيفي :

يتغذى على الحشرات والسحالي والثدييات الصغيرة، ويعلق فريسته على أشواك الأشجار لذلك يسمى ” الجزار

 

 

 

 

 

 

 الغراب السقطري ” أعرب :

وهو الطائر الوحيد الأسود في الجزيرة، طوله 50 سم.

 

 

 

الحيوانات والزواحف والحشرات :

من الحيوانات التي تتواجد في الجزيرة ويستثمرها السكان “قط الزباد ” وهو حيوان متوحش لكنه لا يأكل اللحوم بل يتغذى على التمر ودم الدجاج، ومن فوائده الاستثمارية أنه مصدر لمادة الزباد، وهي مادة ذات رائحة طيبة كالمسك تستخدمها النساء إلى جانب البخور والعود، فبعد أن يتم استخراج الزباد من القط السقطري، يتم اطلاق سراحه ليهرب مختفياً بين الأشجار والنخيل، ثم يعاد اصطياده بعد فترة لاستخراج الزباد مرة أخرى.
و يتواجد في سقطرى أكثر من 600 نوع من الحشرات و 60 نوع من العناكب , 7 أنواع من عديدات الأرجل , العديد من القشريات تضم 4 أنواع من رتبة عشاريات الأرجل مثل سرطانات البحر والشروخ , كذلك 38 نوع من متساوية الأرجل و 100 نوع من القواقع البرية , 30 نوع من الزواحف البرية، في حين أنه لا توجد برمائيات متنوعة في سقطرى، تم التسجيل لأربعة أنواع من السلاحف البحرية ثلاثة منهم تقوم بوضع بيضها في شواطئ سقطرى.

 

 

 

الكهوف والمغارات:

تنتشر الكثير من الكهوف والمغارات الجبلية في مواقع عديدة من جزيرة سقطرى والجزر التابعة لها وتعتبر أحد أنماط السكن للإنسان السقطرى في بعض الأوقات من السنة والتي يكون فيها أمطار غزيرة فيذهب البعض إلى هناك بالمواشي والانعام لينأوا بهم عن الأمطار، والبعض يذهب للبحث عن العشب لانعامهم وخصوصا البقر والغنم في اوقات ،ثم يعودون بعدها إلى مساكنهم.
تشكلت تلك المغارات بفعل عوامل التعرية الطبيعية وفي بعض منها تفاعلت عوامل ” جيومائية ” حيث عملت المياه على إذابة الكلس وشكلت أعمدة كلسية معلقة من أعلى سطوح الكهوف بالإضافة إلى أعمدة كلسية صاعدة من قاع الكهوف إلى الأعلى، وأهمها عموماً مغارة ” دي جب ” في سهل نوجد حيث تعتبر أكبرها حجماً، ويتسع لعدد من الأسر، كما يمكن للسيارة التي تقل الزوار الوصول إلى جوف المغارة والتحرك بداخله دخولاً وخروجاً دون عناء، وتبعد مغارة دي جب عن مركز حديبو بمسافة  75 كيلو متراً .

 

 

 

 

  

 

جزيرة سقطرة (طبيعياً – بشرياً- اقتصادياً):

جزيرة سقطرة تشكل واحدة من أهمل الجزر اليمنية على الإطلاق من خلال مساحتها البالغة (3650كم2 وبحجم سكانها البالغ (44.880) نسمة بموجب تعداد السكان لعام 1994م وبمواردها الاقتصادية المتنوعة ليستهدف تحليل المقومات الجيوبولتيكية للجزيرة، وليكشف عن عناصر القوة فيعززها أو عناصر الضعف والوهن فيعالجها من وجهة نظر أكاديمية بحتة، وحتى يتسنى لصانع القرار السياسي من اتخاذ قراره في ضوء الدراسات التي تؤكد على الدور الكبير الذي من الممكن أن تؤديه هذه الجزيرة في منح اليمن قوة جيوبولتيكية مستقبلية.

المقومات الاقتصادية:

 تتميز جزيرة سقطرى بتنوع مواردها الاقتصادية وهذه الموارد هي كما يلي :

أ- تعد الجزيرة من المناطق المهمة لصيد الأسماك  وهي من أهم المناطق اليمنية للاحتياطي السمكي .

ب-إن توافر المواقع السياحية العديدة والخلابة في الجزيرة جعلها واحدة من أهم الأقاليم  الجغرافية اليمنية للسياحة .

ج- لقد أسهم توفر العديد من أنواع الترب كالتربة الهيستوسول ذا المواد العضوية والتربة الفيضية والتربة الحمراء والتربة الأبريقية وغيرها من الترب في إمكانية زراعة النخيل والتي تتوفر لأكثر من 25 نوعاً من أنواع التمور ورطلاً من إنتاج العسل وخاصة السقطري والحضرمي وغيرها من الأنواع في تنشيط القطاع الزراعي. 

د- ممارسة السكان على نطاق واسع لمهنة الرعي في الجبال والهضاب مما وفر ثروة حيوانية كبيرة في الجزيرة وإن وجود رعي تجاري للجزيرة ربما قد يحسن من حالة السكان الرعاة ومن حالة مهنتهم الرعوية أيضاً. 

هـ- يعتبر الكثير من الباحثين أن هذه الجزيرة من الأقاليم الحيوية والمهمة في توفر الموارد المعدنية كالنفط والغاز وبقية الموارد الأخرى في المستقبل المنظور. 

الاهتمام الدولي بسقطرى

لم يكن الاهتمام بجزيرة سقطرى وليد اليوم ، فقد أثار الموروث الطبيعي والثقافي لسقطرى فضول الكثير من العلماء الأوربيين خلال القرن التاسع عشر الميلادي ، ولقد اعتبرت قمة الأرض المنعقدة في مدينة ريو ديجانيرو البرازيلية في عام 1992 م ، جزيرة سقطرى ضمن تسع مناطق عالمياً لا تزال بكر ولم تصبها أية عمليات تشويه او استخدام جائر ومفرط بمكتنزاتها وأحيائها حيث وجهه ذلك الاهتمام أعين المنظمات والهيئات المهتمة لضم الجزيرة ضمن قائمة التراث الإنساني التي تتبناها منظمة اليونسكو ومع بداية الثمانينات بدأت الخطوات الحكومية عبر تقارير ترسلها تطالب بضرورة الالتفات إلى الجزيرة وقد أعلنت الحكومة دخولها ضمن قائمة المحميات الطبيعية العالمية وطلبت مساعدة دولية عبر الأمم المتحدة وللتقليل من المخاطر المتنامية على الجزيرة فقد وضعت برامج وطنية ودولية لتحقيق الصون والتطوير المستدام منذ عام 1990 م ،ومع بداية عام 1996 م ، بدأت مراحل الدراسة والعمل على إظهار الصورة الحقيقية حول الجزيرة وما تعنيه بالنسبة للإنسانية ،وكانت الدعوات الموجهة لإدراج سقطرى ضمن قائمة اهتمام اليونسكو كمحمية للتراث الإنساني ، واتخذت الحكومة اليمنية خطوات واضحة حين عملت على إيجاد خطة عمل منظمة بدأ تنفيذها منذ العام 1998 م ،وقد تم في عام 2000 تحديد مناطق محمية على اليابسة وفي البحر وذلك ضمن خطة المناطق المحمية في الأرخبيل  وتعتبر منظمة اليونسكو هذه الجزر الآن بأنها محمية " الإنسان والمحيط الحيوي " وتم ترشيحها لكي تضم في سجل الإرث العالمي ، سقطرى جزيرة اللبان التي تزخر بالكنوز الطبيعية على صدر تلك الارض البكر ، وتحوي أسرار طبيعية لا تزال بحاجة الى بحث ودراسة ، فالجزيرة وكما عرف عنها انها احدى اهم مناطق العالم ، حيث هي رابع جزيرة عالمية بالنسبة للتنوع الحيوي هذا فقد استطاع برنامج صون وتنمية سقطرى حتى الآن إيجاد قاعدة بيانات لأحياء نادرة تم تسجيلها حيث يوجد في الأرخبيل 825 نباتاً ، منها 307 نوعا متوطناً (تمثل 37٪ ولا توجد في غيرها) من أهمها اللبان والصبر وشجرة دم الأخوين ، رمز جزيرة سقطرى.

السياحة :

تحظى جزيرة سقطرى باهتمام كبير من قبل الحكومة للاستفادة من مخزونها المتنوع ومن خصائصها الطبيعية المتنوعة ومزاياها الاقتصادية، وتشكل مقومات الجذب السياحي في الجزيرة جزءاً من هذا الإطار العام والتي تتحدد بصفة عامة باعتبار الجزيرة متحفاً للتاريخ الطبيعي بما تحتويه من تنوع حيوي نادر مع الاستفادة من جهود واهتمام عالميين بالحفاظ على جزيرة سقطرى كجوهرة طبيعية، ومن ذلك ما تحظى به من قبل منظمة اليونسكو والهيئات الدولية لحماية البيئة.

  • الاهتمام الأول ينحصر في برامج تنموية للحفاظ على الجزيرة كمحمية طبيعية في إطار برنامج الإنسان ومحيطه الحيوي وترشيح سوقطرة كمحمية طبيعية تحظى باهتمام إقليمي وعالمي لخدمة البشرية.

  • الاهتمام الثاني ينحصر في مشروع (حماية التنوع البيولوجي) في الجزيرة والأرخبيل التابع لها.

مقومات الجذب السياحي :

كهف هوك في منطقة حالة شرق جزيرة سقطرى. يبلغ قطر الكهف حوالى 15 متر، ارتفاعه 8 أمتار بينما يقدر طوله حوالى 500 إلى 1000 متر

  • الغطاء النباتي: تتميز جزيرة سقطرى بغطاءٍ نباتي وفير حيث تصل الأنواع النباتية فيها إلى حوالي (750 نوعاً) نباتياً بينها مجموعة من النباتات يستفاد منها في الطب الشعبي وعلاج الكثير من الأمراض، ومن هذه النباتات أشجار الصبر سقطرى وأشجار اللبان والمر ودم الأخوين بالإضافة إلى نباتات طبية أخرى شائعة الاستعمال في الجزيرة مثل الجراز والأيفوربيا وغيرها، كما يوجد في الجزيرة نباتات نادرة أخرى ومما يلفت نظر الزائر انتشار شجرة " الأمته " بالإضافة إلى غابات أشجار النخيل الكثيفة المنتشرة في أماكن كثيرة أهمها ضفاف الوديان الجارية فيها المياه على مدار العام حيث تشكل بساطاً سندسياً أخضر مع زرقة البحر المحيط بالجزيرة لوحة فنية رائعة.

 

 

  • الطيور: طيور سقطرى متعددة الأنواع بحيث تشكل أحد معالم بيئة التنوع في الطبيعة ومشاهدة أنواع الطيور ليس بالأمر الصعب فهي تطير بالقرب من الزائر وفوق الأشجار وفي مياه البحر المحيطة بالجزيرة وفي الوديان ويسمع الزائر أصواتها الجميلة والمتنوعة أينما تحرك. وهناك نوع الطيور يحل بجانب الزائر إذا قرر الاستراحة في مكان ما وتناول الطعام ورمى بمخلفاته فإنه سرعان ما يلتهم تلك المخلفات ولذلك يطـلـق الأهـالـي عـلـى هـذا النـوع مـن الطـيور " بالمنظف " أو " البلدية "وبالتسمية السقطرية له يسمى سوعيده. ويعتقد أنه يوجد في الجزيرة (105 نوعاً) من أنواع الطيور و(30 نوعاً) منها تتكاثر في الجزيرة كما تحتوي الجزيرة على نسبة عالية من الطيور المستوطنة. وتعمل جمعية حماية الطيور باليمن إلى الإسراع بأجراء الدراسات والتغطية المسحية للجزيرة لتسهيل وضع الخرائط عن توزيع الطيور ومواقع تكاثرها بالعلاقة مع بيئاتها الطبيعية كما تعمل على تحديد المزيد من المواقع الهامة للطيور في الجزيرة من أجل حمايتها.

  • الكهوف والمغارات :تنتشر الكثير من الكهوف والمغارات الجبلية في مواقع عديدة من جزيرة سقطرى والجزر التابعة لها وتشكلت تلك المغارات بفعل عوامل التعرية الطبيعية وفي بعض منها تفاعلت عوامل " جيومائية " حيث عملت المياه على إذابة الكلس وشكلت أعمدة كلسية معلقة من أعلى سطوح الكهوف بالإضافة إلى أعمدة كلسية صاعدة من قاع الكهوف إلى الأعلى، ومعظم تلك الكهوف والمغارات مأهولة بالسكان، ومنها يمارسون حياتهم الطبيعية المعتادة، وأهمها عموماً مغارة " دي جب " في سهل نوجد حيث تعتبر أكبرها حجماً، ويتسع لعدد من الأسر، كما يمكن للسيارة التي تقل الزوار الوصول إلى جوف المغارة والتحرك بداخله دخولاً وخروجاً دون عناء، وتبعد مغارة دي جب عن مركز حديبو بمسافة (75 كيلو متراً).

هناك مفهوم خاطئ اخر لدى الكثير من الناس وخصوصا من لا يعرف سقطرى وطبيعة اهلها حيث يقال ان الكهوف أحد إنماط السكن للإنسان السقطري والحقيقة هي ان هنالك بعض من الناس الذين يبحثون عن العشب لانعامهم وخصوصا البقر والغنم في اوقات القحط أو يئون اغنامهم وابقارهم فيها في فترات نزول الأمطار الغزيره ويسكنون في هذه الكهوف لفترات مؤقته لا غير على حسب فترة القحط وبعدها يرجعون إلى سكنهم الاصلي اي مناطقهم أو قراهم ويشار أيضا ان الرعاه من سكان سقطرى يستخدمون الكهوف لنفس الغرض السابق.

  • الشواطئ:

تمتد شواطئ الجزيرة مسافة (300 ميل) ولها خصائص فريدة من حيث كثبان رمالها البيضاء النقية حيث تبدو للزائر كأنها أكوام من محصول القطن ومعظمها مظللة بأشجار النخيل. تطل على مياه البحر الخالي من عوامل التلوث حيث تشاهد أنواع الأسماك تسبح فيها، وجميعها مواقع مثلى للاستجمام والغوص بعد توفر خدمات البنية الأساسية في الجزيرة وتهيئة تلك الشواطئ بالخدمات السياحية، كما تحتوي مياه الشواطئ على أحياء مائية عديدة ونادرة منها السلاحف المتنوعة الأشكال مثل السلاحف الخضراء الكبيرة الحجم. بالإضافة إلى الشعب المرجانية واللؤلؤ الذي اشتهرت به جزيرة سوقطرة منذ العصور التاريخية القديمة.

 

 

 

  • الشلالات :

 يوجد في جزيرة سوقطرة عدد من شلالات المياه الغزيرة تنتشر في مواقع مختلفة أهمها شلالات " دنجهن " في حديبو حيث يبعد عن المركز بمسافة (6 كم) فقط، وكذلك شلالات حالة، ومومي، وقعرة وعيهفت ومعظم تلك الشلالات تنبع من أعالي الجبال على مدار العام..

·         الفنادق :

  • يوجد في جزيرة سقطرى ثلاث فنادق فقط :

    1. فندق سمر لاند: http://www.summerlandsocotra.com/

    · Tel: 00967 5 660 350

    · Fax: 00967 5 660 370

    · Mobile: 00967 777400473

    · Email:info@summerlandsocotra.com

     

    2. فندق تاج سوقطره:

    حديبو عاصمة الجزيره

    تلفون- 660627

    تلفون- 660628

    تلفون- 660629

    3. فندق سوقطره:

    حديبو عاصمة الجزيره

    تلفون- 660725

     

    مقاهي الانترنت واماكن الترفيه الشعبيه:

توجد في الجزيرة في كل تجمع سياحي مقاهي الانترنت كذلك والكفتريات وبها اساليب الترفيه الشعبيه مثل الارقيله وغيرها ممتدة على طول الساحل حيث تجمعات السياح .وكذلك اماكن تاجير القوارب الصغيره وادوات ومعدات الغوص وكذلك الخيام.

·         الدليل المحلي السياحي:

كما يتواجد الادله السياحيين في كل مكان لارشاد السياح الجدد عن الاماكن السياحيه الممتازه وغيرها حيث يعقد السياح صداقات حميمه مع هؤلاء الادله السياحيين المحليين.

 

 

·         محلات التجاره والمطاعم الشعبيه:

كما تتواجد المحال التجاريه والتي تقوم ببيع الاشياء الاثريه والمواد النادرة والتي تشتهر بها الجزيره مثل مادة دم الاخوين ، دم التنين ، والعسل السقطري الاصيل والممتاز والذي يتواجد تحت خمسه انواع اصيله ونادرة ، وكذا اللبان البلدي الطبيعي السقطري الممتاز، والمنسوجات اليدويه مثل المفروشات والملابس مثل المعاوز والحبيات والصابون السقطري الممتاز  الخ..... وكذا شراء الماكواتت السمكيه هناك في المفتوح على الشاطئ وطازجه .

 

 

 

 الرحلات الجويه من والى الجزيره ( المحليه – الخارجيه):

توجد رحلات جويه منظمه من والى الجزيره من داخل البلد ومن خارجها الى مطارها في قلنسيه

Felix Airwaysطيران السعيده  

   

Sharjah (UAE) — Socotra

Wednesday

11:30 SHJ — 14:25 SCT

Socotra — Sharjah (UAE)

Saturday

10:00 SCT — 14:45 SHJ

Sanaa — Socotra

Saturday

07:15 SAH — 09:35 SCT

Sanaa — Socotra

Wednesday

12:00 SAH — 14:25 SCT

Socotra — Sanaa

Saturday

10:00 SCT — 12:30 SAH

Socotra — Sanaa

Wednesday

15:00 SCT — 17:25 SAH

Socotra — Sanaa

Monday

08:55 SCT — 09:50 RIY,
16:00 RIY — 17:00 SAH

     

Yemenia Airwaysطيران اليمنيه   

   

Sanaa — Socotra

Thursday

10:30 SAH — 13:15 SCT

Socotra — Sanaa

Thursday

14:15 SCT — 17:00 SAH

 

القطاع التعليمي في سوقطرة

عدد المدارس في الجزيرة تبلغ (52) مدرسة اساسية ثانوية منها(51) مدرسة اساسية و(1) مدرسة ثانوية قسم ادبي  في الجزيرة.

وتتوزع هذة المدارس كالتالي:

 1- مدينة حديبو (6) مدارس اساسية و (1) مدرسة ثانوية.

2-  مديرية قلنسية(7) مدارس اساسية                                            

 3- تتوزع بقية المدارس الاساسية علي بقية مناطق الجزيرة في الجهات الشرقية والغربية والجنوبية وعددها (38) مدرسة اساسية .

علما ان فترة التدريس خلال الفنرة الصباحية ما عدا اربع مدارس اساسية خلال فترتين صباحي ومسائي وتقدر متوسط عمر الطالب الملتحق بالدراسة (7) سنوات

حيث تم تنفيذ المدارس من قبل الحكومة والموسسات الحكومية ما عدا ثلاث مدراس نم بناءها من قبل الاهالي وهي:

(مدرسة جوة- مدرسة سعد بن معاذ) وتبني المدارس من الاحجار ما عدا 6))مدارس بنية من البلوك. كما ان هناك طلاب ياتون الي حديبو للدراسة الثانوية ويقيمون في حديبو لبعد\ المسافة حيث لانوجد اي وسائل نقل ولعدم وجود مدرسة ثانوية في مديرية قلنسية ، ويقدر رواتب المدرسين في الجزيرة  (17000-27000) ولا نوجد مصادر دخل اخري المدرسين K كما يوجد معهد لتعليم اللغة الانجليزية تابع منظمة الاتحاد الاوروبي.

الجدول التالي يوضح توزيع الطلاب (ذكور- اناث) في الجزيرة2001-2002م

ملاحظات

الإجمالي

عدد الطلاب

عددالفصول

الصف

اناث

ذكور

 

1730

883

833

44

الأول

المرحلةالأساسية

 

1052

531

531

29

الثاني

 

1153

542

634

38

 الثالث

 

875

371

504

28

الرابع

 

824

327

497

28

الخامس

 

568

303

365

19

السادس

 

405

132

273

13

السابع

 

292

114

178

9

 الثامن

 

251

84

167

7

 التاسع

 

7150

3287

3982

512

اجمالي المرحلة الاساسيه

 

233

46

177

4

الأول

المرحلة الثانويه

 

98

27

71

3

الثاني

 

70

23

47

1

الثالث

 

391

96

295

8

اجمالي المرحلة الثانويه

 

  الجدول التالي يوضح توزيع الطلاب) (ذكور- اناث )في الجزيرة2003-2002م

 

ملاحظات

الإجمالي

عدد الطلاب

عددالفصول

الصف

اناث

ذكور

 

1985

1125

860

45

الأول

المرحلةالأساسية

 

1239

637

602

38

الثاني

 

938

450

488

29

 الثالث

 

974

416

558

32

الرابع

 

719

322

397

25

الخامس

 

559

222

337

17

السادس

 

460

166

294

14

السابع

 

328

92

236

10

 الثامن

 

275

84

191

5

 التاسع

 

 

 

 

 

اجمالي المرحلة الاساسيه

 

170

68

102

3

الأول

المرحلة الثانويه

 

188

46

142

3

الثاني

 

81

25

56

2

الثالث

 

439

139

300

8

اجمالي المرحلة الثانويه

 

 

جدول يوضح عدد المدرسين للمراحل الاساسية و الثانوية في جزيرة سقطري

المرحله

ذكور

اناث

الاجمالي

ملاحظات

الاساسيه

218

8

226

 

الثانويه

23

9

32

 

اجمالي

241

17

258

 

 

 العقارات

1.      يتم المحافظة على الارض وجعلها مصدر للرعي فقط وبذلك لا يتم زراعتها ، ونعتبر الارض ملك للقبائل والعشائر السقطرية وهناك حدود للقبائل لدرجة ان المنطقة التي تمطر لا يتم الرعي بها من بقية القبائل الا بعد الاستئذان من القبيلة  اثباتا لملكية القبيلة للارض .

2.      وهناك مناطق للدولة وكنها قليلة منها حتي الان تم حجز سور للجامعة بالاضافة الي مقرات الدوائر الحكومية واقرار(300)  متر من اساحل على طول الشريط الساحلي للجزيرة .

3.      ومعظم اراصي وعقارات الجزيرة موثقة والجزء الاخر باسطين  على ارض للاستخدامها في الرعي والجوانب الاخري.

الزراعة جزيرة سقطري

من انشطة مكتب الزراعة في الجزيرة:

1.      مساعدة المزارعين

2.      توزيع البذور الزراعية مجانا للمواطنين

3.      الارشاد الزراعي

4.      العلاجات البيطرية

5.      التوعية الزراعية والبيئية للمزارعيين

6.      دعم النساء ال ريفيات لتحسين وتوسيع الحدائق المنزلية في الجزيرة

7.      تحسين ونطوير صحة وغذاء الثروة الحيوانية بالجزيرة

8.      اعداد شبكة للانتاج والتسويق لمساعدة النساء الريفيات التي يعملن في زراعةالمحاصيل الغذائية وايجاد الية تنسيق مشتركة بين الادارة العامة للمراة الريفية كجهة مشرفة عن تنفيذ المشروع الجهات المعنية للرفع من مستوى المراة الريفية في الحزيرة

9.      يتم اختيار مرشدة زراعية من كل منطقة من مناطق الجزيرة ليها االقدرة والمعرفة في مجال الزراعة الغذائية و الاعلاف

10. التعرف على التعاونيات الزراعية في الجزيرة واهدافها.

11. اختيار منسقة الحد\ائق المنزلية- منسق البيطرة- مسؤول المتابعة والتقييم

12. زيارة المشاتل الموجودة في الجزيرة ومعرفة انواع الشتلات للمحاصيل الزراعية ومدى قدرتها على توفيرها للنساء الريفيات.

13. اللقاء مع المعنيين بالمشروع لمرفة احتياجات المراة الريفية والمشاك التي تواجهها في الجوانب الزراعية النباتي- الحيواني الي جانب العناية بتغذية الاسرة ومعرفة المقترحات والتوصيات التي يمكن الاخذ بها بالمشروع

14. وضع برامج لقواعد المتابعة والتقييم.

15. وضع برنامج  وخطة عمل لادارة المشروع.

16. اعداد تقرير عن الزيارة ووضع المقترحات والية التنفيذ.

 

* توزيع الحائزين الزراعيين حسب نوع الحيازة خلال العام 93م جزيرة سقطرى

حائزي ارض زراعية فقط

حائزي ثروة حيوانية فقط

حائزة ثروة حيوانية وارض زراعية

اجمالي الجائزين الزراعيين

81

1801

805

2687

 * توزيع الحائزين الزراعين حسب المساحات الصالحة والمزروعة خلال العام 1992م المساحة بالهكتار

المساحة المزروعة بالهكتار

المساحة الصالحة بالهكتار

عدد الحائزين الزراعيين

128

129

886

 

توزيع حائزي الثروة الحيوانية حسب نوع الحيازة خلال العام 1993م

حائزي الثروة الحيوانية

 الضان

الماعز

الابقار

الجمال

2606

31466

221705

1440

436

انواع الزراعة

يتم زراعة المحاصيل الاتية في بساتيين المنازل وهي كالتالي:

(الحبحب- البسباس- الشمام- الكوسة- الثوم- الطماطم- الخيار- البطاط- البصل- الجزر- الباذنجان- النخيل ..... وغيره)

مناطق الزراعة: (حدائق المنازل)

عدد المزارعين اغلب سكان الجزيرة يهتمون بزراعة حدائق المنازل

زراعة النخيل : تعتبر زراعة النخيل من اهم مصادر الدخل لسكان جزيرة سقطري

 حيث يقدر متوسط ملكية النخيل للفرد الواحدبين ) 70-500 (  نخلة ، حيث يقوم صاحب النخيل الكثيرة ببيع التمور وبذلك يحصل على مردود ، اما صاحب النخيل القليلة يستخدم التمور كغذاء للاسرة ، وتعتبر النخيل مصدر دخل لسكان المناطق الداخلية.

اصناف النخيل:

 

هناك اصناف كثيرة من التمور السقطري منها (تمور حكم وهو من افضل الانواع- صرفان) بالاصافة الي انواع اخري ، يسمح بزراعة النخيل والاكثار من زراعتها الا في مناطق المحميات ، كما يمكن زراعة الذرة والدخن في الجزيرة ولكن لا تزرع حاليا.

 

 

العلاجات البيطرية:

يقدم المكتب العلاجات البيطرية لجميع انواع الحيوانات مجانا، حيث تتكاثر الحيوانات في موسم الامطار وفي موسم الجفاف (جفاف المراعي(  يوثر عي تكاثر الحيوانات وذلك في الاشهر)5-9)م، كما يعمل المكتب على تشجيع تربية الحيوانات مثل(الابقار- والاغنام- الجمال) علما ان حيوانات الكلاب لاتوجد في الجزيرة .

الامطار:

 

تتركز الامطار في المناطق الجنوبية)نوجد) كما لاتوجد رياح شديدة على نفس الشريط الجنوبي. كم تعتبر اشهر (اكتوبر- سبتمبر- نوفمبر من كل عام اشهر امطار واخضرار الجزيرة)

 

المواصلات:

سنترال حكومي يصل عدد الخطوط الي ((22000خط،  ويعتبر من احدث السنترالات  ومن افضل مميزاته انه بالامكان توزيعه على الجزيرة كاملاًَ.

* عدد المشتركين بلغ عدد المشتركين 529 مشترك في حديبوه   و(3) خطوط في منطقة قلنسية  من سعة الشبكة الجاهزة حالياً ومقدارها(600) خط وهناك ضغط بالطلبات وصلت الي (300) خط ولكن لم يتم تنفيذ الشبكات للتوسعة في العاصمة حديبوه وبقية مناطق الجزيرة.

 

والجول يوضج توزيع الشبكة خلال الاعوام 94-2003 م

 

سنة التوزيع

عدد الخطوط

1994- 1999م

266

2000م

55

2001م

6

2002م

41

2003م

66

الاجمالي

529

 

والتوسعة الحالية لمدينة حديبوه لعدد(3000) خط نفذ منها جزء حوالي  25%، ولكن تعثر لعدم مواصلة المقاول العمل والان بصدد تسليم المشروع لمقاول اخر

السعة الاستيعابية للسنترال:

تبلغ السعة الاستيعابية للسنترال الي (22000) خط ،

الثروة السمكية:

انواع الاسماك ( الجحش- الهامور- الديرك- الثماد)كما يعتبر الشروخ مصدر اقتصادي ولكن يتم تهريبه كما يبدا موسم الشروخ في شهر مارس وفي الشتاء يبدا في يناير وفي شهر مايو ويونيو شهر اكتوبر ونوفمبر كما يوجد في موري في شهري مارس وابريل.

* معدات الاصطياد ) الاشباك- اوتار الجر- السخاوي( وتعتبر السخاوى من افضل الادوات وذلك من اجل الحفاظ على هذة الثروات ويكون الاصطياد حسب قرار الوزارة .

 

مواسم الصيد:

خلال الفترات التالية) 10-11( و5-1))

الصيادين :

يبلغ عدد الصيادين في الجزيرة6080 صياد حيث يمثلون 70% من سكان الجزيرة واغلبهم اميون ومستوى دخلهم ضعيف حيث تقدر نسبة متوسط الدخل للصياد الواحد (7000) ريال.

 وكلهم محليون واغلبهم يصتادون في شهر (11,10) ومن ثم ينتظرون حتي شهرفبرائر ويتوقف في مناطق الرياح ويصتادون(الثماد- الديرك- والقشريات) وسبب ركود الصيادون لعدم اصيادهم لجميع الانواع حيث يقتصرون على انواع محددة، مع ملاحظة ان الصيادون في ازدياد مستمر من سنة الي اخري، كما يقدر عدد القوارب(3900 )قارب، انواع القوارب فيبر جلاس ويبلغ طول الواحد منها(20 متر صنع حضرمي ويتم صيانة القوارب في حضرموت حيث لاتوجد ورشة صيانة في الجزيرة.

الجمعيات السمكية:

يبلغ عدد االجمعيات السمكية (16 جمعية سمكية واحدة منها في عبد الكوري) حيث يوجد ضعف في نشاط الجمعيات السمكية حيث انشئت هذة الجمعيات بشكل عفوي بدون التخطيط وترتيب الاوضاع وبدون انشاء مقومات البيئة التحتية ، ولابد من ان يكون هناك تنسيق وترتيب مسبق لهذة لجمعيات والاستفادة من التجارب وعمل الندوات والتعريف بكيفية طرق اصطياد الشروخ ولى الحفاظ على هذة الثروة.

مواقع الانزال:

هناك(15) منطقة انزال في الجزيرة كما يتم تسليم واستلام الاسماك بطريقة عشوائية وسبب عدم امكانيات مكتب الثروة السمكية حيث يفتقر الي المصاريف التشغيلية التي تمكنه من المتابعة والرقابة حيث لا تتجاوز المصاريف التشغيلية)  (8000ريال شهريا ، ومن هذة المواق في الجزيرة(قعره- ستره- زاحق- محقرهن- مومي- راس ارسل- صقرة- قرية- دليشة- حديبوه- قاضب- موري- ديحمض- عنبه- قلنسية- عبد الكوري- سمحة- شربرب- قوعهر)و يصل الانتاج اليومي من الاسماك حوالي(10) طن اي حوالي(3600)طن سنوياً.

مراكز مراقبة الاصطياد:

 يوجد مراكز مراقبة ولكنها ضعيفة ويوجد فيها ركود حيث يتم الصيد الجائر والغير شرعي حتي من الجهات الخارجية بسبب عدم وجود مراقبة وتمشيط  ومتابعة الرقابة.

مواقع الاصطياد:

هناك عدة مواقع للاصطياد منها(نوجد- مومي- حاله- حديبوه- قاضبوغيرها من مواقع الاصطياد.

 ومن مناطق  الاصطياد الرئسية(نوجد- حاله- قلنسية- شوعب(كما يقترح منطقة حبشه منطقة استراتيجية كموقع اصطياد.

مصانع الثلج :

يوجد ثلاثه مصانع للثلج واحد منها حكومي والاخرين للقطاع الخاص، حيث ينتج المصنع الحكومي 10 طن يوميا والمصنعان الاخران ينتج احدهما 8 طن والاخر  4طن.

الاحتياجات والطلبات:

·         مصانع ثلج

·         اماكن تسليم الاسماك

·         كيفية ايجاد لسان بحري للحفاظ علي القوارب او ايجاد ميناء اصطياد وباقل تكلفة

·         العمل على ايجاد ورشة صيانة في الجزيرة من قبل الوزارة لصيلنة الامعدات واليات الاصطياد وترميم القوارب (وتم طرحه على الاتحاد الاوروبي)

·         توفير تموين الصيادين من النفط حيث يتواجدون في المناظق الجنوبية ولايتوفر النفط في نلك مناطق حيث يصل الجالون الي (2500) ريال ويصل برميل النفط الي (40000)ريال.

·         عدم توفير جهات لاستلام الاسماك من الصيادين.

·         لابد من وجود احصاء سمكي حتي تكون هناك معلومات واضحة.

·         توجد بعض الشركات لاستلام الاسماك  مثل شركة تاج ويستلمون لبعض المناطق فقط ولايغطي تغطية كاملة

·         لانوجد وسائل خدمات الاصطياد سواء توفير المياة او الثلح او النفط

·         هناك مشروع اوربي  ولكن موقف من قبل الوزارة السمكية

·         الاصطياد الجائر من قبل السفن الاجنبية وعلى بعد 3-4 ميل 

قائمة المصادر:

1- محمد محمود الدين، الجغرافيا السياسية منظور معاصر، مكتبة الأنجلو المصرية، القاهرة، ط1، 1997م، صـ140.

2- عبد الجليل عبد الفتاح الصوفي قوة اليمن البشرية وأثرها في وزنها السياسي والإقليمي، المكتب الجامعي الحديث، الإسكندرية، 2000م صـ23.

3- المصدر السابق، صـ14. 

4- أحمد عبد الله حمادي، دور العمليات الجيومورفولوجية في تشكيل المظهر الأرض لجزيرة سقطرى، رسالة الدكتورة، كلية التربية، ابن رشد، جامعة بغداد، 2002م، صـ6.

منها : سمحة، درسة، عبد الكوري وغيرها .

 

تقرير معلوماتي عن جزيرة سوقطرة:

1.      محمد محمود الدين، الجغرافيا السياسية منظور معاصر، مكتبة الأنجلو المصرية، القاهرة، ط1، 1997م، صـ140.

2.      عبد الجليل عبد الفتاح الصوفي قوة اليمن البشرية وأثرها في وزنها السياسي والإقليمي، المكتب الجامعي الحديث، الإسكندرية، 2000م صـ23.

3.      المصدر السابق، صـ14.

4.      أحمد عبد الله حمادي، دور العمليات الجيومورفولوجية في تشكيل المظهر الأرض لجزيرة سقطرة، رسالة الدكتورة، كلية التربية، ابن رشد، جامعة بغداد، 2002م، صـ6.

القطاع التعليمي - سوقطرة

جزيرة سوقطرة ( طبيعيا – بشريا – اقتصاديا)

د/ عبد الجليل الصوفي

استاذ الجغرافيا السياسيه المساعد بكلية الاداب جامعة ذمار

 الموقع :  www.socotra.info



عن اليمن.. أدلة تهمك قواعد بيانات خدمات تفاعلية

شروط الاستخدام  |  خدمات الموقع  |  تواصل معنا

Copyright © National Information Center 2014 All Rights Reserved

Designed By : Website Department